بلدية أم الفحم واللجنة الشعبية: حق الشباب بالتعبير عن غضبهم وألمهم

بلدية أم الفحم واللجنة الشعبية: حق الشباب بالتعبير عن غضبهم وألمهم
من أم الفحم، الليلة الماضية (عرب 48)

قالت بلدية أم الفحم واللجنة الشعبية في المدينة إنه "شهدنا مساء أمس، الأحد، هبة شبابية تلقائية عفوية، مرحبُ بها وخطوة مباركة، إثر موجة العنف والجريمة التي تجتاح المجتمع العربي ككل، وأم الفحم من ضمنها، عبّر فيها شبابنا الفحماويون عما يجول في صدورهم من ألم وحزن وغضب ونقمة لما يشهده مجتمعنا، من استفحال الجريمة وانتشار السلاح من جهة ومن تقصير الشرطة وأجهزتها بمنع الجريمة ولجمها من جهة أخرى".

ورحبت بلدية أم الفحم واللجنة الشعبية، بهذه الحراكات الجماهيرية والشبابية، وأكدتا أنه "كان الأولى بالشرطة أن تتفهم وتحتوي هذا الغضب الشبابي، بدل أن تعتدي عليهم وتعتقلهم، ووجود شبابنا موحدين في الشارع الرئيسي أوصل الرسالة التي ينبغي على الشرطة ومؤسسات القانون في الدولة تنفيذها من خلال جمع السلاح واعتقال الجناة المجرمين".

وتابعت بلدية أم الفحم، برئيسها وأعضائها، واللجنة الشعبية كذلك برئيسها وأعضائها، منذ ساعات الليل المتأخرة تطورات الأمور، واعتقال عدد من الشبان، مؤكدة أنه "نعمل سوية مع المحامين الذين تجندوا لهذه المهمة مشكورين أيضا، لإطلاق سراحهم. ونحن في ذات الوقت سنكمل مسيرتنا بكل السبل المشروعة والقانونية لإيصال صرختنا ضد العنف والجريمة والسلاح".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص