بعد أيام من إنجابها: وفاة شابة تأثرا بكورونا؛ شقيقتها بحالة خطيرة

بعد أيام من إنجابها: وفاة شابة تأثرا بكورونا؛ شقيقتها بحالة خطيرة
الفقيدة آمنة قهوجي

توفيت الشابة آمنة قهوجي (31 عاما) من سكان الطيبة وبالأصل من قرية جسر الزرقاء، إثر إصابتها بعدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) بعد أيام من ولادة طفلها.

وجاء في التفاصيل، أن الفقيدة توفيت في منزلها بمدينة الطيبة في ساعات الفجر بعد معاناتها من أعراض الإصابة بفيروس كورونا، وذلك بعدما أنجبت طفلها بعملية قيصرية.

وذكر زوج الفقيدة، عمر قهوجي، أن "زوجته شعرت بانتفاخ خلال ساعات الليل، وقد رفضت التوجه إلى المستشفى رغم إصابتها بكورونا، إذ عانت من درجة حرارة مرتفعة وبعد وقت قصير فارقت الحياة".

وأكد أن "زوجتي لم تعاني من أي أمراض مزمنة إذ تمتعت بصحة جيدة، وقد انتظرت شفائها بفارغ الصبر حتى تحتضن ابننا، لكن النهاية كانت مؤلمة".

ومما يذكر أن شقيقة الفقيدة، شروق جربان، من جسر الزرقاء تخضع للعلاج في مستشفى "هيلل يافة" في الخضيرة وهي بحالة خطيرة بعد إصابتها بفيروس كورونا، إذ اضطر الطاقم الطبي هناك لإجراء عملية قيصرية لولادة طفلتها في الشهر السابع من حملها.

يشار إلى أن العائلة كانت قد ناشدت في وقت سابق الدعاء بالشفاء لابنتها شروق، وقد فُجعت اليوم بنبأ وفاة ابنتها آمنة قهوجي.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص