المحكمة تنظر بطلب الشاعرة دارين طاطور تخفيف شروط الاعتقال المنزلي

المحكمة تنظر بطلب الشاعرة دارين طاطور تخفيف شروط الاعتقال المنزلي
في المحكمة، اليوم

تنظر محكمة الصلح في الناصرة، اليوم الإثنين، في طلب الشاعرة دارين طاطور من قرية الرينة، تخفيف الشروط التقييدية المفروضة عليها بينها الاعتقال المنزلي.

ولا تزال طاطور رهن الاعتقال المنزلي وممنوعة من استخدام الإنترنيت بسبب قصيدة نشرتها في الفيسبوك.

وكانت الشرطة قد اقتحمت بيتها في منتصف الليل، في الحادي عشر من تشرين الأول/ أكتوبر 2015 وكبلت يدي الشاعرة طاطور ابنة الـ34 عاما وأعتقلتها.

في الثاني من تشرين الثاني/ نوفمبر العام 2015، قدمت النيابة ضد طاطور لائحة اتهام بادعاء التحريض للعنف ودعم تنظيم إرهابي. وارتكزت التهم ضد طاطور على قصيدة 'قاوم، يا شعبي، قاومهم ' ومشاركتين على 'الفيسبوك'، منهما مقولة 'أنا الشهيد إلي جاي' التي شاركتها، مثلها مثل العديد من الشباب، كردة فعل على جريمة قتل الفتى محمد أبو خضير.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018