اعتقال وملاحقة عدد من رافضي الخدمة العسكرية من الشباب العرب الدروز..

اعتقال وملاحقة عدد من رافضي الخدمة العسكرية من الشباب العرب الدروز..

قالت حركة "ميثاق المعروفيين الأحرار" إن معلومات وصلتها عن حملة اعتقالية واسعة قامت بها الشرطة العسكريّة الإسرائيلية لاعتقال عدد من الشباب العرب الدروز الرافضين للخدمة العسكرية الإجباريّة المفروضة عليهم قسرا وبقوة القانون.

وحسب المعلومات التي توفرت فإن الشرطة العسكريّة نجحت في اعتقال بعضهم، وما زال العديدون في عداد "الفارين"، ويسعى الميثاق للحصول على أسمائهم.

وقد عرفت أسماء ستة من الشباب الذين تم اعتقالهم وزجهم في السجون من قرية بيت جن، وهم: نايف حسين قبلان – شيخ دين، وصقر كنج عزة – شيخ دين، ووئام أمين فارس، وحمد غالب نجم، وحليم كمال عطيلة، ومحمد كمال قبلان.

هذا وما زال الشاب ولاء قاسم نفاع رافضا الامتثال في مكاتب التجنيد منذ حوالي السنة رغم الملاحقة.

الغريب في الأمر أن اثنين من الشباب متدينون، وحسب التعليمات العسكريّة فهم معفيون كليا من الخدمة الإلزاميّة ورغم ذلك زجوا في السجن.

وبعد توجه بعض الأهالي للنائب سعيد نفاع قام بإرسال رسالة بهذا الخصوص إلى كل من وزير الأمن ورئيس المجلس الديني الشيخ موفق طريف، محتجا ومطالبا بإطلاق سراح الشباب المتدينين فورا واحترام إرادة الآخرين وتحريرهم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018