والد ضحية الدهس في رهط: انتبهوا لأطفالكم وجنبّوهم السيارات

والد ضحية الدهس في رهط: انتبهوا لأطفالكم وجنبّوهم السيارات
منظر عام لمدينة رهط (أرشيفية)

تعيش عائلة أبو لطيّف في مدينة رهط بمنطقة النقب، حالة من الحزن بعد مصرع ابنتها زينب (عام واحد)، في حادث دهس بساحة منزل أهلها.

وشهدت منطقة النقب في الآونة الأخيرة، ازدياد حوادث الدهس التي أوقعت جرحى وقتلى من سكان البلدات العربية، ما أثار قلق الأهالي خصوصًا وأن غالبيتهم من الأطفال.

وقال والد الطفلة الفقيدة، رشدي أبو لطيّف، لـ"عرب 48"، إننا "تلقينا نبأ الحادث كالصاعقة، كنت في زيارة تهنئة لأحد الأصدقاء، حيث تلقيت النبأ عن طريق الهاتف عندما كنت في طريق عودتي للمنزل".

وأضاف أنه "مع وصولي إلى المنزل قمنا على الفور بنقل ابنتي إلى أحد المراكز الطبية بالمدينة، وهناك أقر الطاقم الطبي وفاتها بعد فشل كافة محاولات إنقاذ حياتها، علمًا أنها كانت تعاني من جراح حرجة في منطقة الرأس".

وأشار الوالد إلى أن "مثل هذه الحوادث هي قضاء وقدر بدون شك، لكن من ناحية أخرى يجب علينا أن نتوخى الحذر والرعاية والوعي بشكل أكبر تجاه أبنائنا، إلى جانب عدم ركن السيارات في ساحات منازلنا في ظل ازدياد مثل هذه الحوادث".

وختم أبو لطيّف بالقول، "أتمنى بأن تكون ابنتي آخر ضحايا الحوادث في البلاد، كما أناشد الأهالي بالانتباه أكثر لأولادهم خصوصًا مع وجود السيارات في ساحات المنازل".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018