الطيرة: 6 جرائم قتل منذ مطلع العام

الطيرة: 6 جرائم قتل منذ مطلع العام

ارتفع عدد جرائم القتل في مدينة الطيرة منذ مطلع العام الجاري 2018 ولغاية اليوم إلى 6 جرائم، إذ قُتل جميل عراقي (60 عاما) بجريمة إطلاق نار في منزله، الليلة الماضية.

وشكلت هذه الجريمة تجاوزا آخر للخطوط الحمر من قبل القتلة المجرمين باقتحامهم منزل القتيل في زقاق متفرع من شارع المشروع في المدينة، وأطلقوا النار عليه من مسافة قريبة في القسم العلوي من جسده أمام أولاده، وقتلوه، ما يشير بشكل واضح إلى انعدام الأمن والأمان واستشراس العنف والجريمة.

وترزح الطيرة تحت وطأة العنف والجريمة، فقد قتل الشاب قصي سلطاني (40 عاما) في الطيرة في تاريخ 25.01.2018 بعد أن وصل إلى مركز طبي في المدينة وهو في حالة حرجة يعاني من إصابة بإطلاق رصاص ليقر الأطباء وفاته لاحقا في المستشفى. وسجل الملف ضد مجهول بعد أن اعتقلت الشرطة عددا من المشتبه به وأطلقت سراحهم لاحقا.

وقتل الشاب كرم سلطان (21 عاما) في تاريخ 29.04.2018 في جريمة إطلاق نار، ولم تعتقل الشرطة المجرمين.

وقتلت الشابة زبيدة منصور (19 عاما) في مدخل بيتها بالطيرة مساء يوم 10.05.2018، في حين لم تعلن الشرطة عن فك لغز الجريمة ولا يزال الغموض يكتنف ملف الجريمة.

كما قتل في جريمة مزدوجة الشاب محمود حجاج (29 عاما) وخطيبته ريما أبو خيط (19 عاما) بإطلاق النار عليهما في تاريخ 30.08.18. ولم تعلن الشرطة لغاية اليوم اعتقال مشتبهين متورطين في الجريمة.

وفي ظل استمرار جرائم القتل وتفشي العنف، واصل المواطنون العرب مطالبتهم للجهات المسؤولة وخصوصا الشرطة العمل بجدية من أجل توفير الأمن والأمان، ومحاربة العنف والجريمة واجتثاثها من البلدات العربية، كما طالبوا المجتمع بالخروج للتظاهر والاحتجاج وعدم الصمت إزاء جرائم القتل.

41 عربيا وعربية ضحايا جرائم القتل منذ مطلع العام

ويُستدل من المعطيات والإحصائيات المتوفرة أن 41 عربيا، بينهم 9 نساء، قتلوا في جرائم غالبيتها نفذت بإطلاق النار منذ مطلع العام الجاري 2018 ولغاية اليوم، فيما سقط 69 عربيا بينهم 10 نساء ضحايا جرائم قتل في العام الماضي 2017. ويشار إلى أن الحكومة الإسرائيلية قررت، قبل أسبوعين، تقليص 400 مليون شيكل من ميزانية خطة محاربة الجريمة في المجتمع العربي للعام 2018، رغم تفشي الظاهرة وسط تأكيد القيادات العربية أن الشرطة تتحمل الجزء الأكبر من تفشي الجريمة وذلك بتقاعسها عن أداء دورها.

وأظهر تقرير صدر، مؤخرا، عن مراقب الدولة ونشر في آب/ أغسطس الماضي، أن عدد قتلى جرائم إطلاق النار في المجتمع العربي وصل إلى أكثر من 1236 قتيلا منذ العام 2000.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"