جبهة الناصرة: لا بد من إسقاط علي سلام وعربدته

جبهة الناصرة: لا بد من إسقاط علي سلام وعربدته
اجتماع لجبهة الناصرة

انتقدت جبهة الناصرة، اليوم السبت، تصريحات مرشح الرئاسة علي سلام خلال توزيعه منشورة الانتخابي، حيث قال سلام لأنصاره "لا يوجد عفيفي ودخان كلهم جبهة وحزب شيوعي".

وقالت جبهة الناصرة في بيان عممته على وسائل الإعلام: "انفلت علي سلام، خلال توزيع منشور انتخابي في الناصرة، ضد جبهة الناصرة والحزب الشيوعي وقيادتهما ليطلق حملة هوجاء نطق فيها بلسان الحكومة الإسرائيلية وأحزاب اليمين وجهاز الشاباك، بالقضاء على الجبهة الديمقراطية والحزب الشيوعي، ليضع المعركة الانتخابية في أجواء مشحونة بعيدة عن أخلاقيات الناصرة وأهلها، وعن الأجواء التي دعت إليها جبهة الناصرة بأن تكون معركة حضارية تليق بالناصرة وسكانها وبتاريخها الوطني والحضاري".

وأضاف البيان إن "انفلات علي سلام وجماعته إنما يدل على الوضع المقلق الذي يعيشه علي سلام، إزاء الجهود المبذولة في الناصرة لوحدة الأحزاب والأطر السياسية الانتخابية، ورغبة سكان الناصرة بالقضاء على أعمال الزعرنة والعنف التي شهدتها المدينة على مدار خمس سنوات جلس فيها علي سلام في البلدية".

وتابعت الجبهة في البيان: "لقد انفلت علي سلام معلنا أن هذه الانتخابات ستكون الضربة القاضية للحزب والجبهة، ونحن في جبهة الناصرة نقول له إن هذه المحاولات ستبوء بالفشل ونهج الزعرنة والعربدات التي فرضها على مدار خمس سنوات ستنتهي مع بزوغ فجر الواحد والثلاثين من أكتوبر".

ودعت جبهة الناصرة في بيانها جميع الأحزاب والأطر السياسية والاجتماعية إلى الوحدة في هذه المعركة الانتخابية والعمل على وصول كل صوت مخلص وصادق لهذه المدينة ومستقبلها إلى صناديق الاقتراع، للقضاء على كافة أشكال الانفلات والعربدة والزعرنات وإحداث التغيير في الناصرة.

العشرات يرافقون العفيفي في توزيع منشور الانتخابي الأول

وفي وقت لاحق اليوم، قام المرشح لرئاسة بلدية الناصرة، وليد عفيفي، بتوزيع منشروه الانتخابي الأول في المدينة، بحضور حاشد من جميع أطياف المدينة الناصرة وبأجواء طغى عليها الحضور الشبابي، والعنصر النسائي مرتدين القمصان الصفراء.

انطلقت الحشود من منطقة ساحة هاجر قرب عين العذراء، وصولا إلى منطقة ديانا ثم عودة إلى الحي الشرقي.

وقال مرشح الرئاسة وليد عفيفي مخاطباً الحشود المرافقة: "نحن مصرون على إحداث التغيير في 30.10 وقد رأيت في عيونكم الحماس والإصرار على التغيير في جميع المجالات وحماية المدينة، مشينا اليوم ونحن في بداية طريقنا، بهذه الحشود الكبيرة أنا متأكد أننا سنحدث التغيير المطلوب." وردت الحشود قائلة: "أبو خالد سير سير وإحنا وراك للتغيير، كلنا وليد عالأكيد".

 



جبهة الناصرة: لا بد من إسقاط علي سلام وعربدته

جبهة الناصرة: لا بد من إسقاط علي سلام وعربدته

جبهة الناصرة: لا بد من إسقاط علي سلام وعربدته

جبهة الناصرة: لا بد من إسقاط علي سلام وعربدته

جبهة الناصرة: لا بد من إسقاط علي سلام وعربدته