مؤتمر تحالف التجمع والإسلامية: الناخب العربي سيعاقب كل من يمس بالوحدة

مؤتمر تحالف التجمع والإسلامية: الناخب العربي سيعاقب كل من يمس بالوحدة
د. منصور عباس ود. إمطانس شحادة (تصوير "عرب 48")

عقد تحالف القائمة العربية الموحدة (الحركة الإسلامية) والتجمع الوطني الديمقراطي مؤتمرا صحافيا مشتركا في فندق "سانت جابريئيل" في الناصرة، اليوم الأربعاء. 

ودعا تحالف التجمع والإسلامية باقي مركبات القائمة المشتركة (الجبهة وأحمد طيبي) إلى إعادة تشكيل المشتركة على أسس شراكة حقيقية. وحذر من المس بالوحدة الوطنية، مؤكدا أن الناخب العربي سيعاقب كل من يمس الوحدة.

وشارك في المؤتمر الصحافي، رئيس القائمة العربية الموحدة، د. منصور عباس، ورئيس قائمة التجمع الوطني الديمقراطي، د. إمطانس شحادة، وعدد من قياديي التجمع والإسلامية وبعض المرشحين والمرشحات للانتخابات المقبلة.

وقال د. عباس: "منذ 10 سنوات ونحن نحلم بهذا الاتفاق بين الموحدة والتجمع. هذا تحالف مبدئي قد يكون نواة للمشتركة".

وأشاد بدوري النائب د. جمال زحالقة والنائب السابق إبراهيم صرصور. 

وأكد أن "التحالف بين الموحدة والتجمع مختلف لأن المحاصصة والمقاعد لم تكن إشكالية. خلال خمس دقائق تجاوزنا قضية المقاعد. هنالك شراكة حقيقية. ما يجمعنا أكثر بكثير مما يفرقنا". 

وناشد د. عباس باقي مركبات المشتركة بعدم السماح للانقسام والتشرذم. وقال إنه يؤمن بأن خيار المشتركة ما زال ممكنا، وإن 80% من الخلافات تم التغلب عليها. ودعا الجميع إلى التحلي بالمسؤولية. 

وقال د. شحادة، إن "اللجنة المركزية أقرت التحالف مع الحركة الإسلامية، وهذا تصرف يدل على مسؤولية وطنية في هذه اللحظة الحرجة". 

وأكد أن "هذا التحالف السياسي الطبيعي، هنالك خلافات في الفكر، لكن التحالف مطلوب في الحالة السياسية الراهنة. مصلحة شعبنا كانت البوصلة التي وضعناها أمام أعيننا، ونحن نواصل البناء لإعادة إنقاذ المشتركة". 

ووجه التحالف نداء للجبهة وحركة طيبي للتحلي بالمسؤولية، والاستجابة لنداء الساعات الأخيرة، مؤكدا أن القائمة المشتركة متاحة وواجبنا جميعا ألا نسمح بالتشرذم والانقسام لأن ذلك سيخدم نتنياهو واليمين.

وفي نهاية المؤتمر الصحافي، أجاب كل من المرشحين الأولين في تحالف التجمع والإسلامية على أسئلة الصحافيين.

تجدر الإشارة إلى أن اللجنة المركزية للتجمع الوطني الديمقراطي ومجلس الشورى والمكتب السياسي للحركة الإسلامية صادقا، الليلة الماضية، على اتفاق تحالفي لخوض الانتخابات البرلمانية المزمع إجراؤها بتاريخ 09.04.2019 في قائمة واحدة على أساس مبدأ الندية، والسعي معا لإعادة تشكيل القائمة المشتركة.

 



مؤتمر تحالف التجمع والإسلامية: الناخب العربي سيعاقب كل من يمس بالوحدة

مؤتمر تحالف التجمع والإسلامية: الناخب العربي سيعاقب كل من يمس بالوحدة

مؤتمر تحالف التجمع والإسلامية: الناخب العربي سيعاقب كل من يمس بالوحدة