مجد الكروم: التجمع يقترح قوانين مساعدة لحفظ النظام والأمان والنظافة

مجد الكروم: التجمع يقترح قوانين مساعدة لحفظ النظام والأمان والنظافة
تجمع مجد الكروم (أرشيف "مجد الكروم")

قدم التجمع الوطني الديمقراطي - فرع مجد الكروم، ممثلًا بعضو المجلس المحلي عز الدين حوراني بدران، اقتراحات قوانين مساعدة للتصويت عليها، تهدف لحفظ الأمن والنظام والنظافة في القرية، خاصة في فترات الأعياد والعطل.

وينص اقتراح القانون الأول على منع استخدام الحيوانات، خاصة الخيول، في شوارع القرية إلا بتصريح من المجلس المحلي. ويهدف القانون إلى تنظيم عملية السير والحد من الفوضى والإزعاج التي تسببها الحيوانات المستعملة في شوارع القرية، لا سيما لأغراض تجارية في فترات الأعياد خاصة.

ويحاول القانون الحد من خطر استعمال الحيوانات على الشوارع، مثل خطر الموت أو الإصابة بعاهة مستديمة لمن يركبه، لا سيما الأطفال ومن لم يتدرب على ذلك، خطر على المركبات التي تسير على الشارع بجانب الحيوان، خطر على المشاة، لا سيما في فترات العيد التي تكتظ فيها الأرصفة بالأطفال المشاة، مخلفات الحيوانات تجلب الحشرات الناقلة للأمراض ورائحتها الكريهة تؤذي السكان والضجيج المتواصل الذي يسببه تواجدها في مكان معين، خاصة في حال تجمع العشرات حولها كما في فترة العيد.

وينص اقتراح القانون الثاني على منع استخدام الأرصفة للحوانيت أو ركن السيارات إلا بتصريح من المجلس المحلي، ويهدف للحفاظ على النظام وتقليل خطر الإصابة للمشاة قدر الإمكان من خلال إعادة الرصيف لهم كمكان طبيعي للمشي، بحيث لا يضطرون للنزول للشارع والتعرض لخطر الدهس بسبب عدم إمكانيتهم المشي على الرصيف بسبب البضائع المتكدسة أو السيارات المركونة.

ولبضائع الحوانيت مخاطر إضافية، أبرزها التلوث بسبب مخلفات هذه البضائع، التي يمكن في كثير من الأحيان أن تشكل خطرًا على المشاة أو تلوث البيئة (في حال كانت مواد كيماوية أو سامة) أو تتلف البنية التحتية (في حال كانت مواد كيماوية أو صلبة وثقيلة).

واعتبر عضو المجلس المحلي، عز الدين حوراني بدران، أن "هذه الاقتراحات مهمة جدًا وهي خطوة بسيطة على طريق التطور وحفظ الأمن والنظام في مجتمعنا، ومساهمة في بناء مجتمع أكثر تحضرًا ويطيب العيش فيه، تقع على عاتقنا كمنتخبي جمهور مسؤولية بناء حيز عام مريح للجميع ويتيح لهم الحياة الكريمة، ولهذا، لن تكون هذه خطوتنا الأخيرة كما أنها ليست الأولى".