الحركة الإسلامية: المشتركة هي الخيار الوحيد لخوض الانتخابات القادمة

الحركة الإسلامية: المشتركة هي الخيار الوحيد لخوض الانتخابات القادمة
مؤتمر الحركة الإسلامية الأخير

أعلنت الحركة الإسلامية (الجنوبية) قبولها بقرار لجنة الوفاق بخصوص تشكيل القائمة المشتركة، اليوم الثلاثاء.

وقالت إنه "من نافلة القول أن تعلن الحركة الإسلامية قبولها بقرار لجنة الوفاق، فيما يتعلق بها كحركة إسلامية، وأن تبادر من أجل استكمال بناء القائمة المشتركة، تحقيقًا لرغبة أبناء وبنات مجتمعنا العربي، واحترامًا للتوكيل الذي أعطته للجنة الوفاق".

وأضافت: "تثمن الحركة الإسلامية دور لجنة الوفاق وأعضائها، وتشكرهم على جهدهم واجتهادهم في جسر الهوّة بين الأطراف المختلفة. وتدعو الجميع لعدم تجاوز الحدّ في توجيه الاتهام للجنة وأعضائها، بل التوجه المباشر إليهم، ومناقشة قرارهم بالحجة والدليل، على قاعدة احترام التوكيل الذي تمّ التوقيع عليه والالتزام به".

وعن تشكيل القائمة المشتركة، قالت الإسلامية: "هي الخيار الوحيد لخوض الانتخابات القادمة، وعليه ستعمل الحركة مع باقي الشركاء لتجاوز نقاط الاختلاف، التي تمنع الإعلان عن تشكيل القائمة بشكل فعليّ".

وختمت بالقول: "تدعو الحركة الإسلامية نفسها، وكافّة الأطراف إلى احترام إرادة الناس وتغليب مصلحة شعبنا على المصالح الأخرى. كما تؤكد أن أصوات الناخبين العرب ليس ملكًا لحزب أو لشخص، بل هي تعبير عن ضمير وتطلعات وموقف وخيارات الناس الحرّة، فلا يجب التعامل معها أنها سلعة تمتلك، ثم تباع وتشترى، بل يجب احترامها والالتزام بها، والعمل على إنجازها".