المشتركة: نتنياهو يحرض ضدنا لتحقيق أهدافه السياسية

المشتركة: نتنياهو يحرض ضدنا لتحقيق أهدافه السياسية
(أرشيفية)

أدانت القائمة المشتركة حملة التحريض الشرسة التي أطلقها يوم أمس، السبت، رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ضد الجماهير العربية وقياداتها، حيث واصل نتنياهو تحريضه ضد النواب العرب متهما إياهم بدعم الإرهاب في محاولة منه لمهاجمة فكرة الحكومة الضيقة التي اعتبر أن إمكانيات تشكيلها تحتم الإعلان عن حالة طوارئ، على حد تعبيره.

واعتبرت القائمة المشتركة، في بيان أصدرته اليوم، أن "هذا التحريض الذي يطلقه نتنياهو ضد أعضاء الكنيست العرب والجماهير العربية ونشره للأكاذيب التي تتهمهم بدعم الإرهاب ليست إلا محاولة للحفاظ على مقعده الهش الذي كان للجماهير العربية دور كبير في زعزعة استقراره".

كما أشارت إلى أنه "كلما اشتدت أزمة نتنياهو واقتربت نهاية حكمه فهو يزداد شراسة في هجومه وتحريضه العنصري".

وأكدت القائمة المشتركة أنه "لا يمكن لأحد أن يخرج الجماهير العربية وقياداتها خارج اللعبة السياسية، وشرعية النواب العرب تستمد من قبل الجماهير التي انتخبتهم ليمثلوها في الكنيست وحمل قضاياها وهمومها".

وناشدت القائمة المشتركة، رئيس الدولة، رؤبين ريفلين، بـ"أخذ دوره ولجم هذا الانفلات الهستيري الذي يقوده نتنياهو ويؤدي إلى تلقي النواب العرب عشرات التهديدات ويعرض حياتهم للخطر"، مؤكدة أنها تحذر المستشار القضائي للحكومة من "عدم القيام بواجبه للتحقيق في الأمر وتحمل نتنياهو وجوقة المحرضين المسؤولية عن أي أذى يتعرض له النواب".