الحزب الشيوعي والجبهة: أميركا تجرّ المنطقة إلى الحرب

الحزب الشيوعي والجبهة: أميركا تجرّ المنطقة إلى الحرب
قيادة الشيوعي والجبهة (أرشيفية)

حذّر الحزب الشيوعي الإسرائيلي والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة من أنّ الإدارة الأميركية تجرّ المنطقة إلى هاوية حرب كارثية.

وجاء في بيان أصدراه، اليوم الجمعة، إنّ "عملية الاغتيال التي نفذتها الولايات المتحدة على أرض العراق هو تصعيد جنوني للسياسات الأميركية الدموية في المنطقة".

وأضاف البيان، "إنّ تصفيق حكّام إسرائيل والخليج لجرائم ترامب لا يمكن أن يغطي على حقيقة تأزّم المشاريع الإمبريالية في المنطقة، وعلى أزمات ترامب ونتنياهو السياسة المحتدمة. لقد حذرنا من أنّ أزمة نتنياهو تجعله أكثر خطورة، وهو ما يظهر جليًا في العدوانية الإسرائيلية في العراق وسورية ولبنان في خدمة المصالح الأميركية".

وختم البيان بالقول: "إنّ مطلب الساعة من جميع القوى العاقلة في العالم والمنطقة والبلاد هو لجم عدوانية ترامب ونتنياهو فورًا، ووقف التدهور نحو حرب إقليمية أو عالمية تدفع ثمنها الشعوب".

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"