غدًا الأربعاء: إضراب في ثانويات كليّة سخنين وطوماشين

غدًا الأربعاء: إضراب في ثانويات كليّة سخنين وطوماشين
من الأرشيف

أعلنت نقابة المعلمين، تعطيل الدراسة، يوم غد الأربعاء، في 70 مدرسة ثانوية في جميع أنحاء البلاد، من ضمنها جميع مدارس شبكة "طوماشين" وشبكة "عتيد" وكلية سخنين، ودعت النقابة، المعلمين، لوقف إعداد الطلاب لامتحانات التقييم "بيزا"، وأي نشاط من أي نوع في المدارس بعد الساعة 17:30، في استمرار الإجراءات الاحتجاجية للنقابة لتحسين أجور المعلمين.

ويأتي إعلان الإضراب بعد تعثر المفاوضات بين الوزارات المختلفة ونقابة المعلمين حول زيادة أجور المعلمين، ما أفضى إلى اتخاذ خطوات تصعيدية من قبل النقابة عن طريق تنظيم إضرابات جزئية في مختلف المدارس، وتشويشات بجدول الحصص المدرسية.

ونظمت نقابة المعلمين كذلك إضرابات مناطقية للضغط على الوزارات، وكان آخرها في مدن القدس وبشر السبع وتل أبيب، يوم الخميس الماضي، كما أعلنت الإضراب في كل من حيفا وعكا وإيلات وأشدود يوم الأربعاء، فيما أضربت مدارس "أورط" الثانوية اليوم الإثنين، فيما أضربت أمس جميع مدارس شبكة "عمال" فوق الابتدائية. 

وتقدر مطالب النقابة بمئات ملايين الشواقل، ذلك بالإضافة إلى الزيادة المتفق عليها بالفعل مع وزارة المالية، والتي تقدر بـ 500 مليون لهذا العام.

ودعمت وزارة المالية، منح فوائد إضافية للمعلمين الشباب، غير أن النقابة طالبت كذلك بدفع رسوم بدل استكمال للمعلمين القدماء، والتي سوف يضاف بموجبها مبلغ 800 شيكل لكل معلم.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن الوزارتين المعنيتين، التربية والتعليم والمالية، لا توافقان على "مطالب جديدة حددتها النقابة"، بتخصيص ساعات عمل إضافية لمناصب مختلفة في المدارس الثانوية، مثل تقديم استشارات للطلاب، والتعامل مع المشاكل التأديبية، وتركيز مجالات مختلفة بالأخص للطلاب الذين يحتاجون إلى "تقوية"، وامتحانات البجروت والرحلات.

يشار إلى أن النقابة قررت اتخاذ الخطوات التصعيدية، رغم الاتفاق المبرم بين نقابة المعلمين ووزارة المالية على زيادة كبيرة في رواتب المعلمين المبتدئين، حيث تم تحديد حد أدنى للراتب يقدر بـ8000 شيكل شهريا لمعلمي المرحلة الثانوية.