صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

توجهت المنظمات العسكرية اليهودية لاحتلال حيفا عند صدور قرار التقسيم رقم 181 عن الأمم المتحدة، وباشرت المنظمات 'الإرهابية' مسلسلا من العمليات الإرهابية في الأحياء العربية، وقتل عشرات من الفلسطينيين الأبرياء جراء هذه العمليات، ولم يحرك الإنجليز ساكنا، ولم يوفروا حماية للمواطنين. وازدادت حالة الفوضى التي خلقها اليهود وأنتجوها بغية احتلال حيفا وتحويلها إلى مدينة يهودية.

وشرعت قوات من المنظمات العسكرية اليهودية بقصف متواصل لأحياء حيفا العربية مستخدمة الأسلحة الثقيلة، واستمرارا لمخطط التطهير العرقي، دب الرعب والخوف في قلوب مئات من العائلات العربية مما أجبرهم على النزوح عن حيفا ريثما تهدأ الحال...

كي لا ننسى...

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948

صور: حيفا... نيسان 1948