فضيحة تلو الأخرى: "كاره النساء" يتهاوى قبيل الانتخابات

فضيحة تلو الأخرى: "كاره النساء" يتهاوى قبيل الانتخابات

واجه المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأميركية، دونالد ترامب، اتهامات جديدة، اليوم الجمعة، بتلمس أجساد نساء، رغم تعهد رفيقه في السباق المرشح لمنصب نائب الرئيس، مايك بنس، بأن يكشف قريبًا عن أدلة تلقي شكوكًا على اتهامات بتحرشات جنسية أخرى.

ونشرت صحيفة واشنطن بوست مقابلة مع امرأة قالت إن ترامب تعمد تلمس أجزاء حساسة من جسدها في ملهى ليلي بمدينة نيويورك في أوائل التسعينات.

ونقلت الصحيفة عن هوب هيكس المتحدثة باسم ترامب قولها، إن المرشح الجمهوري 'ينفي تمامًا هذا الادعاء الكاذب من شخص يتطلع للحصول على شهرة مجانية؛ إنه سخيف تمامًا.'

وتكافح حملة ترامب للتعافي بعد الكشف عن تسجيل مصور قبل أسبوع، يعود لعام 2005 يتباهى فيه المرشح الجمهوري بتلمس أجساد نساء؛ وتحدثت بضع نساء على الملأ عن تعرضهن لمضايقات جنسية من ترامب، غير أنه نفاها.

وقال ترامب، إن منافسته الديمقراطية، هيلاري كلينتون، وصحيفة نيويورك تايمز ووسائل إعلام أخرى، تشن حملة خبيثة لإثنائه عن خوض الانتخابات المقررة في الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال بنس، حاكم ولاية إنديانا، في مقابلة مع قناة 'سي.بي.إس' التلفزيونية: 'إبقوا معنا... أعلم أن هناك المزيد من المعلومات سيجري الكشف عنها، وستدعم أقواله بأن كل هذا كله كذب جملة وتفصيلًا.'

ومن المقرر أن يلقي ترامب كلمة في حشد في مدينة جرينسبورو بولاية نورث كارولاينا اليوم الجمعة.

وفي لوس أنجلوس، تخطط محامية لعقد مؤتمر صحفي الجمعة مع إمرأة تقول إنها ستتهم ترامب بأنه تحرش بها جنسيًا.

النزاع مع المكسيك

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، اليوم الجمعة، إن ترامب سيتهم الملياردير المكسيكي كارلوس سليم، وهو أكبر مساهم في شركة نيويورك تايمز، بالمساعدة في نشر تقارير تتهمه بالتحرش الجنسي.

كانت نيويورك تايمز ذكرت يوم الأربعاء، أن امرأتين قالتا إن ترامب تحرش بهما. وخرجت نساء أخريات بمزاعم مشابهة في منافذ إعلامية متعددة عقب نشر التقرير.

وقالت وول ستريت، نقلُا عن مستشار لحملة ترامب، إنه سيتّهم سليم، وهو أحد المانحين لمؤسسة كلينتون الخيرية، ويملك أيضًا حصة 17.35 بالمئة في نيويورك تايمز، بأن له مصلحة في مساعدة مسعاها للوصول للبيت الأبيض.

اقرأ/ي أيضًا | بفضيحة مصورة جديدة... 'كاره النساء' يعود من جديد

وإذا هاجم ترامب سليم، سيكون ذلك أحدث فصل في مناوشاته مع المكسيك والمكسيكيين.