مقتل مصور التلفزيون السوري بانفجار لغم شرقي حمص

مقتل مصور التلفزيون السوري بانفجار لغم شرقي حمص
صورة من حمص (أرشيفية)

لقي مصور التلفزيون السوري الرسمي، (محمد ميلاد)، مصرعه، اليوم الثلاثاء, خلال تغطيته لعمليات تنفذها قوات النظام في منطقة ريف حمص الشرقي.

وأفادت وسائل إعلام بأنه قتل بانفجار لغم أرضي قرب قرية الصالحية في منطقة جب الجراح بريف حمص، إلى جانب اثنين من مرافقيه.

وتخوض قوات النظام ومعها الميليشيات المساندة وبدعم جوي روسي، معارك تقول إنها ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في ريف حمص الشرقي.

ولقي عدد من الصحفيين والمراسلين مصرعهم خلال عملهم الإعلامي وتغطياتهم لمناطق الصراع في سورية، من ضمنهم صحفي في وكالة "سانا" (محمد سلمان نصر) في آب/أغسطس الماضي, في ريف الرقة، ومراسل لقناة "شامنا" في حمص (سومر السلامة)، ومراسل لقناة "العالم"، (سعد الله خليل)، ومصور لقناة "المنار" (مرهف منصور)، ومراسل لقناة "روسيا اليوم" (خالد الخطيب)، في ريف حمص الشرقي أيضا.

من جهتها، تقدر تقارير حقوقية عدد الإعلاميين الناشطين في المعارضة الذين وثّق مقتلهم في سورية منذ منتصف آذار/مارس عام 2011، حتى شهر حزيران/يونيو الماضي بنحو 407 إعلاميًا.

اقرأ/ي أيضًا | مقتل 3 إعلاميين و 964 مدنيًا بسورية في أيار المنصرم

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018