اختراق فيسبوك يجبر 90 مليون مستخدم على تسجيل الخروج

اختراق فيسبوك يجبر 90 مليون مستخدم على تسجيل الخروج
صورة توضيحية (أ ب)

أعلنت شركة فيسبوك، اليوم، الجمعة، اكتشافها لهجوم إلكتروني بسبب بكشف معلومات أكثر من خمسين مليون مستخدم، في موقع التواصل الاجتماعي الأكثر استخداما حول العالم.

واستغل المخترقون ثغرةً موجودة في خاصة view as، التي تتيح للمستخدمين الاطّلاع على كيفيّة رؤية مستخدمين آخرين حسابهم.

وأعلنت الشركة، أيضًا، أنها تمكّنت من حل الأزمة التي نجمت عن الاختراق، قائلة إنها أجبرت أكثر من تسعين مليون حساب على تسجيل الخروج، لأسباب أمنية.

ووفقًا لبيان الشركة، فإنها تمكنت من تحديد هوية المهاجمين وأمكنة تواجدهم، لكن الشركة لم تتمكن من تحديد إن كانت المعلومات في الحسابات المخترقة قد تم استخدامها بشكل مسيء، أو ما هي المعلومات التي تم الوصول إليها.

كما قررت الشركة إيقاف العمل بخاصّية view as، حتى الانتهاء من التحقيقات الجارية، مع اعتقاد الشركة أن هذه الثغرة ظهرت بعد تعديلها خاصيّة رفع الفيديوهات، العام الماضي.

وكتب مؤسس الموقع، مارك تسوكربيرغ، في حسابه "نواجه هجمات ثابتة من أشخاص يريدون الاستيلاء على حسابات أو سرقة معلومات حول العالم".

وتابع "فيما أشعر بالسعادة أننا اكتشفنا ذلك، وأصلحنا نقطة الضعف وقمنا بتأمين الحسابات التي ربما كانت في خطر، الحقيقة أننا نحتاج لمواصلة تطوير أدوات جديدة لمنع حدوث ذلك".

فيما قال متحدث باسم الشركة إن "خصوصية وأمن الناس أمر مهم بشكل لا يصدق، نحن آسفون لما حدث".

ويواجه فيسبوك انتقادات واتهامات بأنّه يشكّل منصة لعمليات التلاعب السياسي، لا سيما خلال الحملة الانتخابية الرئاسية الأميركية عام 2016، على خلفية فضيحة شركة "كامبريدج أناليتيكا" البريطانية التي استغلّت بيانات ملايين المشتركين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018