#نبضة_الشبكة: "علاء عبد الفتاح على الإسفلت"

#نبضة_الشبكة: "علاء عبد الفتاح على الإسفلت"
الناشط السياسي علاء عبد الفتاح

أطلقت أجهزة الأمن المصرية، صباح أمس الخميس، الناشط السياسي والمدون علاء عبد الفتاح، من مقر نيابة وسط القاهرة الكلية بمجمع محاكم زينهم، وقد تم هناك إنهاء إجراءات صحّة الإفراج، بعد قضاء عبد الفتاح “عقوبة ”السجن لخمس سنوات لإدانته في القضية المعروفة إعلاميا بـ" أحداث مجلس الشورى".

ونظرت النيابة في أوراق القضية لتأكد معن عدم وجود أية معيقات تمنع الإفراج عن عبد الفتاح، وتم توقيع الكشف الجنائي عليه داخل قسم قصر النيل، لبيان وجود أية تهم في حقه.
 

ويعد علاء عبد الفتاح أحد أبرز المدونين والنشطاء المصريين في الفترة التي أعقبت عام 2005، وباعتباره مبرمجا، فقد كان مشاركا في إدارة العديد من المنصات التي كانت تنادي بحرية التعبير وفتح المجال العام.

ويوصف علاء أيضا بأنه أحد أبرز رموز مظاهرات عام 2011، وعلى الرغم من عدم وجوده في مصر لحظة اندلاع المظاهرات في يناير / كانون الثاني إلا أنه شارك في الاحتجاجات التالية حتى الإطاحة بالرئيس المصري السابق حسني مبارك.

وتجدر الإشارة إلى انه في 23 شباط/ فبراير من عام 2015، أمرت محكمة جنايات القاهرة بسجن الناشط السياسي علاء عبد الفتاح 5 سنوات، كما قضت المحكمة بمعاقبة 18 آخرين بالسجن المشدد 3 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه مصري، إلى جانب معاقبة آخرين "غيابيا" بالسجن 15 سنة.

وعقب إخلاء سبيل علاء تصدرت وسومه (هاشتاغات) القديمة المستحدثة عبر شبكات التواصل الاجتماعية متضامنةً معه.

وقال هشام رشاد عبر حسابه " علاء عبدالفتاح علي الأسفلت يابلد #Free_Alaa"

واقتبس صاحب حساب واحد من الناس قول علاء عبد الفتاح فنشر منه "طالما ان القهر موجود سيكون هنالك من يناضل ضده، أحلامي لا تعرف حدود".

 كما نشر الحسابات أيضًا "ملعون كل من داق الظلم و اتعلم من الظالم و المجد للي شاف الظلم و اتعلم من المظلوم ،، دي جملة كان قالها الجدع #علاء_عبدالفتاح اللي خلص مدة حبس الخمس سنين وفي انتظار خروجة انهاردة بإذن الله ،، #الحرية_للمعتقلين"

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية