مذيعة مصرية تُخطئ بنقل البيان الرسمي حول وفاة مرسي

مذيعة مصرية تُخطئ بنقل البيان الرسمي حول وفاة مرسي
المذيعة أثناء قراءتها البيان

سخر بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، من خطأ وقعت فيه مذيعة مصرية في قناة موالية لنظام عبد الفتاح السيسي، عند تلاوتها بيان النيابة العامة المتعلق بالأسباب "الرسمية" لوفاة الرئيس المنتخب محمد مرسي خلال جلسة محاكمة مساء أمس الإثنين.

وقرأت المذيعة في قناة "إكسترا نيوز"، البيان الذي تناقلته وسائل الإعلام المصرية الموالية للسيسي، كما يبدو عبر شاشة كانت أمامها، لكنها أضافت جملة "وتم الإرسال من جهاز سامسونع" مما يشير إلى تلقي الإعلام المصري تعليمات موحدة حول تغطية خبر وفاة مرسي.

وقالت المذيعة، نقلا عما وصف بـ"مصدر طبي مسؤول"، إنه "تم وضع المذكور (محمد مرسي)تحت الرعاية الطبية منذ نوفمبر 2017 وتقديم العلاج الطبي اللازم له بشكل دوري".

وتابعت: "وقد أكد المصدر أن جميع الوثائق الطبية التي تؤكد تقديم الرعاية الصحية له موجودة وسيتم تقديمها للجهات المعنية".

وختمت بقراءة الخبر بجملة "وتم الإرسال من جهاز سامسونغ".

وبدورها، قامت قناة "اكسترا نيوز"، بحذف جميع الأخبار الموجزة التي قدمتها المذيعة خلال 24 ساعة من صفحاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.