"فيسبوك" توسع نطاق خدمة المواعدة

"فيسبوك" توسع نطاق خدمة المواعدة
تطبيق المواعدة من "فيسبوك" (تويتر)

أطلقت شركة "فيسبوك" أمس الخميس، خدمتها للمواعدة وعمّمتها في الولايات المتّحدة، والّتي تتيح للأشخاص الّذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا، تحديد قائمة أشخاص يمكنهم الاطّلاع على حساباتهم، ضمن ملفّات المواعدة في الموقع.

وبحسب ما ذكرته الشركة فسيكون المستخدمون  قادرين على دمج حساباتهم على تطبيق "إنستغرام" في ملفات المواعدة الخاصة بحساباتهم على "فيسبوك"، ومن ثمّ سيكون بإمكانهم إضافة متابعيهم على "إنستغرام" إلى قوائم "المعجبين السريين".

وتتيح هذه الميزة وقوائم "المعجبين السرّيّين" بتحديد أي اهتمام عاطفي نحو أحد الأصدقاء لدى المستخدمين، دون أن يظهر هذا التّحديد للعامّة، ودون أن يظهر للمستخدم الّذي تمّ تحديده ضمن القائمة أيضًا، إلّا في حال أنّه أدخل الأوّل إلى قائمة المعجبين السّرّيين خاصّته، فحينها يتلقّيان إشعارات من "فيسبوك" تفيد بتبادل الإعجاب بينهما.

وأشار إعلان الشركة إلى أن إتاحة الخدمة في الولايات المتّحدة ستكون اختباريّة لمستخدمي "فيسبوك" و"إنستغرام"، موضحة أن نشاطات المواعدة لن تظهر في ملفاتهم الشخصية أو آخر الأخبار لديهم ولدى أصدقائهم، مؤكّدةً أن "الخصوصية والأمان والحماية ركن أساسي في الخدمة الجديدة".

وسبق لـ"فيسبوك" أن أطلقت الخدمة المذكورة بشكل تجريبيّ ومحدود في دول بينها كولومبيا وتايلاند وكندا والأرجنتين والمكسيك، العام الماضي، ويعدّ إطلاق الخدمة في الولايات المتّحدة  توسعًا للشركة.

ومن ضمن البيانات التي تطلبها فيسبوك لإتمام حساب المواعدة أشياء مثل الطول، الدين، الخلفية الثقافية، العمل، الموقع الجغرافي، بالإضافة إلى إمكانية رفع الصور والإجابة عن تسعة من أصل عشرين سؤالا، بينها أسئلة تهدف الشبكة من خلالها إلى كشف جزء أكبر من شخصية المُستخدم مثل "ما الأشياء التي تقوم بها بشكل يومي؟".