مظاهرات بعد ضريبة "واتسآب"... اللبنانيون يقرّرون #اجا_وقت_نحاسب

مظاهرات بعد ضريبة "واتسآب"... اللبنانيون يقرّرون #اجا_وقت_نحاسب
مظاهرة في بيروت احتجاجا على الضريبة (فيسبوك)

أثار قرار الحكومة اللّبنانية بفرض رسومٍ ضريبيّة جديدةٍ على كل الاتصالات التي يمكن إجراؤها عبر تطبيقات الهاتف الخلوي، وتحديدًا "واتسآب"، غضبًا في الشّارع اللّبنانيّ، انعكس عبر مواقع التّواصل الاجتماعيّ فامتلأت بدعوات للتّظاهر ضدّ القرار، وشهدت تفاعلًا كبيرًا على وسم #أجا_وقت_نحاسب.

ويأتي ضمن سلسلة ضرائب تجري دراسة إقرارها تباعًا، بهدف التخفيف من عجز الموازنة في ظل أزمة اقتصادية حادة، وذلك وفق ما أعلنته اليوم، الخميس.

ومن شأن هذا القرار، وفق الجراح، أن يؤمن لخزينة الدولة مبلغًا يقدر بنحو 200 مليون دولار سنويًّا، بينما تدرس الحكومة اقتراحات أخرى بينها فرض رسم 3 بالمئة على المحروقات على أن تستوردها الدولة، وزيادة 2 بالمئة على ضريبة القيمة المضافة في العام 2021 ثم في العام 2022 إلى أن تبلغ 15 في المئة.

وكتبت النائبة المستقلة بولا يعقوبيان في منشور على صفحتها في "فيسبوك" أنّه "لن يكون هنالك ليرة (ضريبة) على الواتساب، تراجعوا سريعًا قبل البهدلة". وأضافت: "اسمعوا جيدًا، الشعب لن يدفع ليرة واحدة على متنفسه الذي يشتمكم عبره".

فيما كتب رجل الأعمال فؤاد مخزومي تغريدةً على حسابه في "تويتر" أنّ الحكومة هربت "من استحقاقات الإصلاح ومكافحة الهدر إلى إصلاحات من جيوب المواطنين، فلم تر إلا خدمات حيوية ومجانية مثل ‘واتساب‘ لتنقذ نفسها من الغرق. تناست حكومتنا مصادر أخرى لتخفيف الهدر والتقشف مثل رواتب الوزراء والنواب وسفرات المسؤولين ورواتب المستشارين".

بينما كتبت الإعلامية ليال الختيار تغريدةً على حسابها في "تويتر" قالت فيها إنّ "اللبناني يلي بيدفع وحدة من أعلى وأغلى فواتير الاتصالات بالعالم، رح ينزاد على فاتورته رسم ٦ دولار شهريًّا لخدمة ‘واتسآب‘ وأخواته بحسب اقتراحات بنود الموازنة الجديدة يلي وافق عليها مجلس الوزراء بالأمس"، وتساءلت: "دخلكن بعد ما #اجا_وقت_نحاسب؟؟؟"

وكتب الناشط عبد قطية أنّ "فاتورة الاتصالات بلبنان من أعلى الفواتير عالميًّا تطبيق ‘واتسآب‘ هو الأكثر استخدامًا من قبل الناس الأقل دخلًا. ليش الحكومة قررت تجيب مصاري من هودي الناس كرمال ٢١٩ مليون دولار سنويًّا، وهي فيها تجيبهم من ضريبة ٢% زيادة على أرباح المصارف مثلًا؟".

وأضاف في تغريدة أخرى أنّ "الأسوأ أنه لكي يعرفوا اتصالاتك سيطبقون تقنية ‘الفحص العميق للحزم(Deep Packet Inspection) ‘ وهي تقنية خطيرة بتنتهك خصوصية المستخدم لأنها بتعترض بروتوكولات الاتصال (TCP/IP, ATM, IPSec وغيرها) لتحديد التطبيقات والمتصفح والبريد اللي عم تستخدمهم حتى لو مع VPN".

ودعا العديدون إلى مظاهرات وكتبت المغردة نانسي صبيح أنّ "المتظاهرين قرروا أن يمشوا ببيروت اخرجوا من بيوتكم، من المطاعم، من أشغالكم وانضمو إليهم، وكمان عالمشرفية والغبيري وبصيدا وبطرابلس"، واسمةً تغريدتها بوسم #اجا_وقت_نحاسب.