#خرجوا_المعتقلين: حملة مصرية لتحرير المعتقلين من سجون السيسي

#خرجوا_المعتقلين: حملة مصرية لتحرير المعتقلين من سجون السيسي

أطلقت مجموعة من الناشطين المصريين، وسمًا يحمل اسم "#خرجوا_المعتقلين"، عبر منصات التواصل الاجتماعي، في إشارة إلى المطلب الشعبي بتحرير المعتقلين السياسيين الذين يقبعون خلف قضبان سجون السلطات المصريّة، خصوصًا وفي ظل الأنباء التي تشير إلى انتشار فيروس كورونا في المعتقلات المصريّة.

وكتبت صفحة تحمل اسم "شباب ضد الانقلاب" على موقع "تويتر"، أن هناك "أنباء عن عشرات الإصابات بكورونا بين المعتقلين، والسيسي المجرم يصر على حبسهم دون رعاية صحية طب مش خايف على المعتقلين عشان محدش بيحاسبك خاف على الضباط بتوعك ولا أنت محدش عندك له أي تمن".

وكتبت كريمان عبر حسابها في "تويتر": "اللهم بحق هذا اليوم العظيم من أيام شهر رمضان والعشر الأواخر انتقم من السيسي ومن عاونه ومن سانده ومن نفذ له الانتقام من ثورة يناير ومن نادى بها ومن ساندها ومن أحبها (الحرية لكل المعتقلين) #خرجوا_المعتقلين".

وكان قد كتب المحامي المصري منتصر الزيات، عبر صفحته في "تويتر": "إلى من يهمه الأمر ورد لي اتصال منذ قليل داخل حجز سياسي قسم أول مدينة نصر توجد حالة إصابة بكورونا، وهناك 14 نزيل يعانون اشتباه انتقال المرض إليهم، وحرارتهم مرتفعة من جملة 29 شخص محتمل رجاء إنقاذ من يمكن إنقاذه اللهم هذا جهدي فيما أستطيع".

وكتب نور الدين عبد الحافظ من خلال صفحته في "تويتر": "اللهم أن كثيرا من بلادنا تسلط عليها فاسدون أشاعوا فيها صنوف البغي والفواحش فإن كان هذا بذنوبنا فأنت سبحانك غفور رحيم وإن كان ابتلاءً فسبحانك لطيف كريم. اللهم اعف عن بلادنا المنكوبة المظلومة وعجل لشعوبنا بالخلاص من حكم المجرمين اللهم رد كيدهم واكسر ظهورهم وطهر الأرض من رجسهم".

وشارك حساب "الحديد مش جدع" عبر موقع "تويتر" رأيه في قضية المعتقلين السياسيين في سجون السيسي، وقال إن "وصول الفيروس لأماكن الاحتجاز مش حاجة مفاجأة خالص بل ومتوقع خصوصا بالطريقة اللي بيتعاملوا بيها مع الموضوع، لكن الموضوع ينذر بكارثة ما عندناش القدرة على التعامل معاها. وللأسف هما كل حاجة بيعملوها متأخر وبطريقة كدا وكدا، أتمنى يفوقوا ويبطلوا مكابرة وغباء #فيه_وباء_خرجوا_السجناء".

ويُذكر أن السلطات المصريّة كانت قد اعتقلت يوم أمس الصحافية لينا عطا الله وهي رئيسة تحرير موقع "مدى مصر" خلال إجراءها مقابلة صحافية مع أم الناشط السياسي المعتقل علاء عبد الفتاح من أمام سجن طرّة.

وصدر في وقت متأخر من مساء أمس الأحد، قرارًا من النيابة العامة يفضي بتسريح عطا الله، بكفالة ماليّة.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"