"يوتيوب" أطلقت "شورتس" في الولايات المتحدة سعيا إلى منافسة "تيك توك"

"يوتيوب" أطلقت "شورتس" في الولايات المتحدة سعيا إلى منافسة "تيك توك"
(أ ب)

أطلقت "يوتيوب"، أمس الخميس، في الولايات المتحدة نسخة أولى من أداتها "يوتيوب شورتس" المخصصة لإنتاج ونشر مقاطع الفيديو القصيرة والتي تسعى من خلالها إلى منافسة تطبيق "تيك توك" الشعبي في هذا المجال.

وكانت هذه الخدمة الجديدة لمنصة الفيديو التابعة لـ"جوجل" حظيت بما يصل إلى 6,5 مليارات مشاهدة يوميا في الهند خلال مرحلة تجريبية لها، وفق ما افاد مسؤول منتجات "يوتيوب شورتس" تود شيرمن.

وقال شيرمان: "نحن بصدد إطلاق الإصدار التجريبي في الولايات المتحدة بدءا من اليوم حيث نواصل بناء التجربة جنبا إلى جنب مع مجتمعنا العالمي". وأضاف: "نعتزم إضافة وظائف إضافية مع مواصلة تطوير شورتس بالتعاون مع مصممين وفنانين".

كذلك أطلقت شركات الإنترنت العملاقة الأخرى في الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة خدمات فيديو خفيفة سعيا إلى منافسة "تيك توك" التي هددت إدارة الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب حظرها على الأراضي الأميركية.

وكان ترامب اتهم مجموعة "بايت دانس" الصينية التي تملك "تيك توك" بالتجسس لصالح سلطات بكين، من دون أن يعطي دليلا رسميا على ذلك.

وفي مطلع آذار/ مارس الجاري، أطلقت شبكة "نتفليكس" الأميركية للبث التدفقي ميزة "فاست لافس" ("ضحكات سريعة") على تطبيقها للهاتف المحمول، وهو يتيح للمستخدم مشاهدة مقتطفات فكاهية قصيرة تشبه نموذج مقاطع الفيديو القصيرة من منصة "تيك توك".

وفي تشرين الثاني/ نوفمبر، أطلقت "سنابتشات" تطبيق "سنابتشات سبوتلايت"، وهو عبارة عن شبكة للمحتوى الذي ينتجه المستخدمون.

كذلك دخلت "إنستغرام" التابعة لمجموعة "فيسبوك" مجال مقاطع الفيديو القصيرة من خلال تطبيق "ريلز" الذي ظهر للمرة الأولى في آب/ أغسطس.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص