حكومة هادي تتفق مع الحوثي على تبادل 16 ألف أسير

حكومة هادي تتفق مع الحوثي على تبادل 16 ألف أسير
(أ ب)

توصلت الحكومة اليمنية بقيادة عبد ربه منصور، اليوم الثلاثاء، لاتفاق مع جماعة "الحوثي"، يتم بموجبه تبادل أكثر من 16 ألف أسير بين الطرفين، خلال 40 يوما.

وسوف تتشكل لجان من قبل الطرفين، من أجل التأكد من قوائم السجناء مع مهلة 4 أسابيع لمراجعتها قبيل التبادل النهائي الذي ستقوم بتسهيله اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وجاءت هذه الأنباء على لسان وفد الحكومة المشارك في مشاورات السويد من أجل حل النزاع المسلح في اليمن. 

وصرحت الحكومة المدعومة من تحالف تقوده السعودية، أنها قدمت لوسطاء الأمم المتحدة قائمة مبدئية من 8200 سجين يزعم أنهم معتقلون لدى الحوثيين.

وتضمنت القائمة أفرادا من أسرة الرئيس السابق علي عبد الله صالح، الذي قتله الحوثيون في كانون أول/ ديسمبر العام الماضي. كما تضمنت أكثر من 300 طفل و88 امرأة.

وأوضح وفد الحوثيين أنه قدم أيضا قائمته من السجناء المعتقلين لدى الحكومة، وشملت 7487 أسيرا ومعتقلا".

وصرح وزير الزراعة في حكومة هادي، عثمان مجلي، أن كلا الجانبين يدرسان "آلية" لتطبيق تبادل السجناء.
وقال المتحدث باسم وفد الحوثيين، عبد القادر المرتضى، إن قائمة الحكومة تضم سجناء من الدول الأعضاء في التحالف الذي تقوده السعودية، مثل السودان والإمارات العربية المتحدة، لافتا إلى أن الطرفين حددا موعدا نهائيا لتسليم المعتقلين، في 20 كانون الثاني/ يناير القادم.

وتعد قضية الأسرى الملف الذي أحرز فيه فرقاء الأزمة اليمنية تقدما في مشاورات السويد التي انطلقت الخميس الماضي.

وتبحث المشاورات، التي ترعاها الأمم المتحدة، 6 ملفات، هي: إطلاق سراح الأسرى، القتال في مدينة الحديدة، البنك المركزي، حصار مدينة تعز، إيصال المساعدات الإنسانية للمتضررين ومطار صنعاء المغلق.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية