تقرير بليكس يسلم اليوم الجمعة الى اعضاء مجلس الامن

تقرير بليكس يسلم اليوم الجمعة الى اعضاء مجلس الامن

على صعيد اخر، تستعد الاحزاب والمنظمات السياسية التركية الى اجراء تظاهرة حاشدة يوم غد ، السبت تحت شعار " لا للولايات المتحدة المجرمة ولا للحرب ونعم للسلام " في العاصمة التركية، انقرة ويتوقع ان يشارك فيها اكثر من مئة الف مواطن من كافة المدن التركية.

هذا، وكانت مدينة استنبول التركية قد شهدت بعد ظهر اليوم مظاهرة ضخمة شارك فيها اكثر من ثلاثة الاف مواطن احتجاجا على اية عملية عسكرية ضد العراق .

وقام المتظاهرون باحراق الاعلام الامريكية والاسرائيلية ورفعوا لافتات تحيي الانتفاضة الفلسطينية ونددوا بالولايات المتحدة واسرائيل وبالسياسة الوحشية التي تتبعها واشنطن .

وطالب المتظاهرون بان لايكون الشعب التركي جنودا لامريكا وبعدم السماح لواشنطن باستخدام القواعد والموانىء التركية للهجوم على الشعب العراقي.

وحذر المتظاهرون النواب الاتراك من المصادقة على المذكرة الحكومية المتعلقة بنشر جنود اجانب في تركيا وارسال جنود اتراك الى الخارج مؤكدين على ضرورة الا تكون تركيا ساحة لانطلاق الطائرات والصواريخ الامريكية ضد شعب العراق محملين النواب مسؤولية الارواح التي ستزهق في حالة قيام هذه الحرب .وفي القاهرة شهد الجامع الازهر اليوم عقب صلاة الجمعة مظاهرة كبيرة شارك فيها جموع المصلين الذين نددوا بالخطط الامريكية لضرب العراق ورددوا الشعارات التي تعبر عن سخطهم من تزايد احتمالات شن هذه الحرب .

كما ندد المصلون باستمرار سياسة اسرائيل في تصعيد اعتداءاتها وعملياتها الوحشية ضد الشعب الفلسطيني الاعزل وعرقلة المسيرة السلمية بالشرق الاوسط .وعبر المتظاهرون عن استعدادهم لبذل ارواحهم فداء للعراق وفلسطين.

وكان شيخ الازهر فضيلة الدكتور محمد سيد طنطاوي قد اكد في خطبة الجمعة " ان الظروف التي تمر بها الامة تحتم علينا الدفاع عنها ضد كل معتد دفاعا عن العقيدة وحماية الاموال وصونا للاعراض " . وأعرب شيخ الازهر عن أمله أن تسفر اجتماعات القادة العرب في قمة شرم الشيخ غدا عن قرارات من شأنها حل الازمة العراقية سلميا وان تحول دون وقوع أي اعتداء على الشعب العراقي باعتبارها الفرصة الاخيرة وكذلك منع المزيد من الاعتداءات على الشعب الفلسطيني. اعلنت مصادر دبلوماسية في الامم المتحدة ان من المتوقع ان تتسلم الدول الاعضاء الخمس عشرة في مجلس الامن الدولي اليوم التقرير الفصلي لرئيس لجنة المراقبة والتحقق والتفتيش " انموفيك " التابعة للامم المتحدة هانز بليكس.ومن جهتها، رفضت الكنيسة الارثوذكسية الروسية بشدة استخدام القوة العسكرية ضد العراق مؤكدة ان الاغلبية الساحقة من الكنائس المسيحية في العالم تشاطر هذا الموقف.

ودعت الكنيسة الارثوذكسية في تصريحات نقلتها وكالات الانباء الروسية الى استمرار عمل فرق التفتيش الدولية في العراق وقال انه لا توجد في الوقت الراهن اية اسباب مبررة لوقف عمل المفتشين الدوليين في العراق معربة عن ارتياحها لعملهم.ووصفت الحرب الامريكية المحتملة على العراق " بالعدوان السافر موءكدة انه لا داع لبدء العملية الحربية ضد هذا البلد ".وقالت المصادر ان هذا التقرير الذي هو موضع تسريبات منذ يومين سينشر يوم الاثنين القادم بحسب الاجراءات المتبعة في الامم المتحدة .

ويفترض ان يحدد مجلس الامن الدولي بحلول صباح يوم الاثنين القادم متى سيجتمع بحضور كبير المفتشين هانز بليكس لمناقشة هذا التقرير علما ان التاريخ الاكثر ترجيحا هو السادس او السابع من مارس المقبل .

الى ذلك، قلل اري فلايشر المتحدث باسم البيت الابيض من أهمية اعلان بغداد الموافقة على تدمير صواريخ " الصمود2 " ووصف الاعلان بانه " وسيلة للخداع" ...مجددا موقف ادارته المطالب بـ " نزع اسلحة العراق بشكل كامل" على حد قوله

ومن جهته اعرب الجنرال ريتشارد مايرز رئيس هيئة الاركان المشتركة الامريكية ان الرئيس جورج بوش سيعلن قراره النهائي في وقت لاحق ولكنه لم يقرر حتى الان الخيار العسكري" .