سونيا غاندي تخلت عن منصب رئيس الوزراء في الهند

سونيا غاندي تخلت عن منصب رئيس الوزراء في الهند

اعلن مسؤول بارز من حزب المؤتمر الهندي، اليوم الثلاثاء، ان سونيا غاندي (57 عاما) قررت التخلي عن منصب رئيس وزراء الهند بسبب الجدل الدائر حول مكان ولادتها - ايطاليا.

واكد ذلك سيتارام يتشوري، زعيم الحزب الشيوعي الهندي (الماركسي) الحليف الرئيسي لحزب المؤتمر الهندي. وقال ان حزب المؤتمر سينتخب بديلا لغاندي في وقت لاحق.

وكانت غاندي قد انتخبت لتولي المنصب بعد فوزها الساحق في الانتخابات العامة التي جرت الاسبوع الماضي. لكن الجدل الدائر حول كونها من مواليد ايطاليا، جعلها تفكر بالتراجع عن تولي المنصب، وهو الامر الذي حسمته، اليوم.

والتقت غاندي اليوم مع رئيس الهند، ابو بكر زين العابدين عبد الكلام، ونقلت اليه قرارها هذا، بينما كان من المفروض ان تناقش معه سبل تشكيل حكومة جديدة.

يشار الى ان غاندى هي ارملة رئيس الوزراء الهندي الاسبق راجيف غاندي الذي قتل في هجوم انتحاري عام 1991.