البرلمان البريطاني يتعرض لهجوم إلكتروني

البرلمان البريطاني يتعرض لهجوم إلكتروني

تعرض البرلمان البريطاني لهجوم إلكتروني منع أعضائه من الوصول إلى البريد الإلكتروني خارج  منطقة وستمنستر.

وبحسب صحيفة 'تليغراف' تلقى أعضاء البرلمان، أمس الجمعة، إشارة على حدوث تسلل إلكتروني، ولم يتمكنوا من الدخول إلى حسابات بريدهم الإلكتروني، اليوم، السبت.

ونشر عضو 'مجلس اللوردات' عن حزب 'الديموقراطيين الأحرار'، كريس رينارد، على 'تويتر': 'هجوم إلكتروني على وستمنستر. (حسابات) البريد الإلكتروني (لأعضاء وموظفي) البرلمان ربما لن تفتح من بعد'.

من جهتها نقلت 'هيئة الإذاعة البريطانية' (بي بي سي) عن ناطقة باسم مجلس العموم قولها إن عدم التمكن من فتح البريد الإلكتروني يعود لخطوات تتخذ حالياً لإدارة الأزمة.

وأوضحت: 'مجلسا البرلمان اكتشفا محاولات غير قانونية للدخول على حسابات' أعضاء وموظفي البرلمان.

وأضافت: 'نواصل التحقيق في هذا الحادث ونتخذ مزيداً من الإجراءات لتأمين شبكة الكمبيوتر بالتعاون مع المركز الوطني لأمن الإنترنت'.

يذكر أن 'هيئة الصحة الوطنية' في بريطانيا كانت تعرض لهجوم إلكتروني في أيار /مايو الماضي، تسبب في تعطيل أنظمة الكمبيوتر مما دفع بعض المستشفيات لصرف المرضى.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية