بعد الدعوة لاجتماع طارئ؛ ترودو: رواية السعودية تفتقر للمصداقية

بعد الدعوة لاجتماع طارئ؛ ترودو: رواية السعودية تفتقر للمصداقية
جاستن ترودو (أب)

دعا رئيس الوزراء الكندي، جاستين ترودو، لعقد اجتماع طارئ لوزارته وكبار مسؤولي حكومته لبحث ما أسماها "جريمة القتل المروعة" للكاتب جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول.

وقال مكتب ترودو، الإثنين، إن تفسيرات السعودية تفتقر إلى "الاتساق والمصداقية".

ودعا ترودو لعقد "اجتماع مجموعة الاستجابة للواقعة" الذي قال مكتبه إنه ينعقد خلال الأزمات الوطنية أو وقائع في مكان آخر لها تداعيات ضخمة على كندا.

وقال ترودو في البرلمان إنه لن يتردد في تجميد تصاريح بتصدير أسلحة، لكنه لم يقل ما إذا كانت كندا ستلغي اتفاقا يرجع لعام 2014 قيمته مليارات الدولارات لإمداد السعوديين بمركبات خفيفة مدرعة.

وكانت حكومة كندا السابقة هي التي أبرمت الاتفاق.

يذكر أن خلافا نشب بين السعودية وكندا هذا الصيف بسبب اعتقال السعودية نشطاء يدافعون عن حقوق النساء.

وفي أعقاب انتقادات وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، أعلنت السعودية في 6 آب/أغسطس أنها طلبت من السفير الكندي لديها مغادرة البلاد، وأنها استدعت سفيرها لدى كندا، وجمّدت التعاملات التجارية مع أوتاوا بسبب ما وصفته بالـ"تدخّل" الكندي في شؤونها الداخلية.

ولاحقا، رفضت فريلاند التراجع، وأكدت على أن بلادها "ستدافع دائما عن حقوق الإنسان حول العالم".

وقالت فريلاند أمام حشد من الدبلوماسيين الألمان في برلين إن "كندا ستدافع دائما عن حقوق الإنسان حول العالم، ويشمل ذلك بالتأكيد حقوق المرأة"، دون أن تشير إلى السعودية بشكل محدد.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019