كورونا عالميا: 2.5 مليون وفاة و110 ملايين و436 ألف إصابة

كورونا عالميا: 2.5 مليون وفاة و110 ملايين و436 ألف إصابة
كورونا يتفشى في 219 دولة (أ.ب)

بلغ عدد الوفيات جراء الاصابة بفيروس كورونا المستجد 2 مليون وأكثر من 441 ألف وفاة، فيما تزيد حصيلة المصابين الإجمالية عن 110ملايين و436 ألف إصابة، تعافى منهم ما يقارب من 85 مليونا و330 ألف مريض، بحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس.

وتواصل جائحة كورونا تفشيها في 219 دولة وإقليما ومنطقة حول العالم، وسجلت دول العالم، أمس الأربعاء، زيادة طفيفة في عدد الاصابات الجديدة المكتشفة، فيما سجلت زيادة ملحوظة في عدد الوفيات، مقارنة بإحصاءات اليوم السابق، إذ سجلت 392 ألف و294 إصابة جديدة، وأوقعت خلال الـ24 ساعة الأخيرة 11,344 حالة وفاة.

وبينت الإحصاءات، أن الدول الخمس التي سجلت، الأربعاء، أعلى حصيلة وفيات خلال يوم واحد في العالم، كانت على التوالي، اميركا (2,537 وفاة)، والمكسيك (1،329 وفاة)، والبرازيل (1,195 وفاة)، وبريطانيا (738 وفاة)، وألمانيا (538 وفاة).

وأوضحت البيانات أن الدول الخمس التي سجلت، الأربعاء، أعلى حصيلة إصابات جديدة، عالميا، خلال يوم واحد، كانت على التوالي، أميركا (71,640 إصابة)، والبرازيل (57,295 إصابة)، وفرنسا (25,018 إصابة)، وروسيا (12,828 إصابة)، وبريطانيا (12,718 إصابة).

ولا تزال أميركا تتصدر دول العالم قياسا بأعلى حصيلة وفيات وعدد اصابات اجمالي، وأوضحت الإحصاءات أن الدول الخمس التي تعتبر حتى صباح اليوم الخميس الأكثر تأثرا جراء الجائحة في العالم من حيث الحصيلة الإجمالية لأعداد الوفيات، هي: أميركا التي تخطت عتبة النصف مليون وفاة بواقع (502,544 وفاة)، والبرازيل (242,178 وفاة)، والمكسيك (177,061 وفاة)، والهند (156,038 وفاة)، وبريطانيا (118,933 وفاة).

ومع استمرار تفشي الفيروس واتساع دائرة الجائحة، دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، في مجلس الأمن القوى الاقتصادية الكبرى في العالم إلى إعداد "خطة تلقيح عالمية" ضد فيروس كورونا، ومن جانبه تعهد الرئيس الأميركي جو بايدن، بتوفير اللقاح لمواطنيه الصيف المقبل.

وقال غوتيريش، خلال اجتماع لمجلس الأمن، إن العالم يحتاج بشكل عاجل لخطة تطعيم عالمية، تجمع من لديهم القوة والخبرة العلمية والقدرات الإنتاجية.

وأضاف، خلال الاجتماع بشأن المساواة في الحصول على اللقاحات المضادة لكورونا، أن المساواة في الحصول على اللقاحات أكبر اختبار أخلاقي أمام المجتمع العالمي.

وقال الأمين العام إن 10 دول فقط قامت بإعطاء 75%من جميع لقاحات كورونا، بينما أكثر من 130 دولة لم تتلق جرعة واحدة.

في هذا السياق، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن في لقاء تلفزيوني على قناة "سي إن إن"، مساء الثلاثاء، عن إمكانية توفير لقاح كورونا للعامة بداية من تموز/يوليو القادم.

وأشار بايدن في حديثه إلى أنه سيتاح أكثر من 600 مليون جرعة من لقاح كورونا بنهاية تموز، والذي سيكون "كافيا" لتطعيم كل الأميركيين.

كما كشف الرئيس أن خبراء الصحة العامة نصحوه بعدم التصريح بمواعيد محددة لأشياء لا يُمكن توقعها، مع تصاعد الأحداث، لأنه سيحاسب عليها.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص