270 ألف نازح جنوب سورية بمركز قمة أردنية روسية

270 ألف نازح جنوب سورية بمركز قمة أردنية روسية
(أ ب)

قال متحدث باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن إن عدد النازحين في جنوب غرب سورية نتيجة تصاعد القتال والقصف الروسي والمعارك التي يشنها نظام بشار الأسد منذ أسبوعين ارتفع إلى 270 ألف شخص، وذلك وفقا لأحدث أرقام لدى المنظمة الدولية.

وأضاف المتحدث محمد الحواري لرويترز”عدد النازحين في الجنوب السوري تعدى 270 ألفا“.

إلى ذلك، قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، اليوم الإثنين، إن بلاده ستجري محادثات مع روسيا هذا الأسبوع بشأن وقف لإطلاق النار في جنوب غرب سورية وتخفيف وطأة الوضع الإنساني هناك.

وأضاف في تصريحات من عمان أنه سيسافر يوم الثلاثاء إلى موسكو للقاء وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف.

وقال الصفدي” أتطلع لحديث صريح لبحث كيفية الوصول لوقف إطلاق النار بأسرع وقت“.

ويشن نظام الأسد المدعوم من روسيا حملة عسكرية واسعة لاستعادة جنوب غرب سورية من المعارضين.

وتقول الأمم المتحدة إن الأردن يستضيف نحو 650 ألف لاجئ سوري. وقالت المملكة إنها لن تفتح حدودها لدخول المزيد. وقالت إسرائيل أيضا أن حدودها ستظل مغلقة.

وأعلن فريق إدارة الأزمة الذي يمثّل "غرفة العمليات المركزية في الجنوب السوري"، اليوم الإثنين، النفير العام، والانسحاب من المفاوضات مع الروس التي تمت بوساطة أردنية، في وقت تواصل فيه قوات النظام السوري قصفها لمناطق مختلفة في محافظة درعا.

وطالب الجيش الروسي فصائل "غرفة العمليات المركزية في الجنوب"، التي تمثل مفاوضي "الجيش السوري الحر"، بتسليم سلاحها الثقيل والخفيف، و"المصالحة" مع النظام السوري، وهو ما رفضته الفصائل، معتبرة أنّ المفاوضات تتضمن شروط "استسلامٍ مُذلة".

وجرت مفاوضات، أمس الأحد، في بلدة بصرى الشام، جنوب غرب سورية، بين المعارضة ومفاوضين روس بشأن اتفاق سلام، وذلك بعد وساطة أردنية، وفقا لما أكده المتحدث باسم المعارضة السورية، إبراهيم الجباوي.

 

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص