" مئة أستاذ جامعي عراقي تم اغتيالهم منذ دخول قوات الاحتلال الى العراق "

" مئة أستاذ جامعي عراقي تم اغتيالهم منذ دخول قوات الاحتلال الى العراق "

كشفت رئيسة مركز الدراسات الفلسطينية في جامعة بغداد، د.هدى النعيمي أن حوالي مئة أستاذ جامعي عراقي تم اغتيالهم منذ دخول قوات الاحتلال الاميركي- البريطاني الى العراق في حين هاجر حوالي الف أستاذ وعالم عراقي الى خارج البلاد مؤكدة ضلوع الموساد الاسرائيلي في عمليات تصفية العلماء العراقيين ".

وشددت، النعيمي على أن التسلل الاسرائيلي الى العراق يتنامى من خلال شركات استثمارية وخاصة في مناطق " ميسان " و " النبي ذو الكفل " و " بابل " حيث تقام المنتجعات اليهودية.

من جهة اخرى، اوضحت د.النعيمي أن المرأة العراقية تعيش وضعا مأساويا تحت الاحتلال الاميركي بسبب انفلات الامن الذي سببه الاحتلال.وسردت النعيمي في الندوة التي نظمتها الجمعية الاردنية للعلوم السياسية الليلة الماضية ، واشارت اليها ( سانا ) اليوم قصصا عن اختطاف الفتيات العراقيات واعتداء الجنود الاميركيين على النساء والمعتقلات التي تتنافى مع مبادىء حقوق الانسان والمرأة بشكل خاص.

وتحدثت النعيمي عن خطف العراقيات واستخدامهن كرهائن من قبل قوات الاحتلال الاميركي حتى تسليم أحد أقربائهن وتعرض النسوة للاعتداءات المتنوعة ومنها سرقة مصاغهن.

وقالت ان المزاعم الاميركية عن الديمقراطية وحقوق الانسان والحرية موجهة للاستهلاك الخارجي وبعيدة كل البعد عن الواقع الملموس على الارض".وتساءلت عن مصير ثروات العراق النفطية الهائلة التي لا يعرف عنها أحد أى شيء والتي يتم نهبها وحرمان الشعب العراقي منها بحجة اعادة بناء ما دمرته الحرب الاميركية البريطانية على العراق.