76 مدنيا عراقيا قُتِلوا بأعمال عنف خلال حزيران

76 مدنيا عراقيا قُتِلوا بأعمال عنف خلال حزيران
أرشيفية

أعلنت بعثة الأمم المتحدة بالعراق "يونامي"، اليوم الأحد، مقتلَ 76 مدنيا عراقيا وإصابة 129 آخرين، خلال حزيران الماضي، جراء "أعمال عنف".

وقالت البعثة، في تقريرٍ قالت "الأناضول" إنها تلقّت نسخةً عنه: "قُتِل ما مجموعه 76 مدنيا وأُصيب 129، جرّاء أعمال "الإرهاب والعنف والنزاع المسلح" التي وقعت في العراق الشهر الماضي.

وأوضحت أن الأرقام تشمل المواطنين وغيرهم ممن يعدّ من المدنيين وقت الوفاة أو الإصابة، مثل الشرطة في مهام غير قتالية، والدفاع المدني، وفرق الأمن الشخصي، وشرطة حماية المنشآت، ومنتسبي قسم الإطفاء.

وبينت أن عدد الضحايا من المدنيين جراء أعمال العنف والإرهاب، بما لا يشمل أفراد الشرطة الذين قتلوا أو أصيبوا في مهام غير قتالية، بلغ 68 قتيلا، و118 جريحا

وذكر التقرير أن محافظة ديالى (شرق بغداد) كانت الأكثر تضررا، حيث بلغ مجموع الضحايا المدنيين فيها؛ 52 شخصا بينهم 16 قتيلا و36 جريحا، تلتها محافظة كركوك، بـ10 قتلى و36 جريحا.

ويُواجه العراق أعمال عنف شبه يومية منذ الاحتلال الأميركي للبلاد في 2003، لكنها تفاقمت بدرجة كبيرة منذ ظهور تنظيم "داعش" الإرهابي، عام 2014، وسيطرته على نحو ثلث مساحة البلاد.

وأعلنت القوات العراقية، في كانون الأول الماضي، استعادتها كافة الأراضي التي سيطر عليها داعش، في صيف 2014، لكن التنظيم ما يزال بإمكانه شن هجمات عنيفة عبر خلايا نائمة منتشرة في أرجاء البلاد.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018