النيابة العامة تأمر بتفتيش مقر "مدى مصر"

النيابة العامة تأمر بتفتيش مقر "مدى مصر"
توضيحية من الأرشيف

أذنت نيابة أمن الدولة العليا، المصرية، بتفتيش مقر الموقع الإلكتروني "مدى مصر" الكائن بوحدة سكنية بحي الدقي بمحافظة الجيزة.

وأصدرت النيابة بيانًا، مساء اليوم الإثنين، قالت فيه، إن ذلك يأتي "بعدما عُرض على النيابة العامة محضر بتحريات قطاع الأمن الوطني التي توصلت إلى إنشاء جماعة الإخوان الموقع الإلكتروني المذكور لنشر أخبار وشائعات كاذبة لتكدير الأمن العام"، وادّعت كذلك أنه قد أسفر "التفتيش عن ضبط آلات ومعدات مما تستخدم في الجريمة".

وكان الأمن المصري قد أطلق سراح رئيسة تحرير موقع "مدى مصر" المستقل، لينا عطا الله، وكلًا من الصحافيين شادي زلط، ومحمد حمامة، ورنا ممدوح، أمس الأحد، بعد اعتقالهم على وقع اقتحام مكتب الموقع الإخباري في القاهرة، واحتجاز فريق العمل داخله لمدة جاوزت الثلاث ساعات، بغرض تفتيش أجهزة الحاسوب والهواتف المحمولة للصحافيين العاملين فيه.

ويرجح إلى أن خلفيّة المداهمة، متعلّقة بالخبر المنشور في الموقع قبل أيام والمتعلق بالإطاحة بمحمود السيسي، نجل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، من جهاز المخابرات العامة.

وينشر الموقع تحقيقات عن الفساد والسياسة الخارجية والشؤون الأمنية باللغتين العربية والإنجليزية، وفي الأسبوع الماضي، نشر "مدى مصر" تقريرا ذكر فيه أنّ نجل الرئيس المصري، محمود، تم نقله إلى موسكو في "مهمة عمل طويلة"، وذكر التقرير أنّ نقله من منصبه الرفيع في جهاز الاستخبارات يأتي بعد تزايد الانتقادات بحقه داخل الجهاز.

وتضمّن المقال تصريحات مسؤولين مصريين وإماراتيين لم يذكرهم بالاسم، مشيرًا إلى تفاصيل عما يدور داخل الأجهزة الأمنية، في حين تتراجع حرية الصحافة في مصر.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة