اسرائيل تنفي اعتقال خلية من الموساد في دولة عربية

اسرائيل تنفي اعتقال خلية من الموساد في دولة عربية

نفت اسرائيل، النبأ الذي نقله موقع "اسلام اون لاين"،امس، على لسان محمد نزال، احد قادة حماس، والذي جاء فيه ان دولة عربية اعتقلت خلية من رجال الموساد الاسرائيلي، كانت في طريقها لاغتيال قياديين من حركة حماس في الخارج، وفي مقدمتهم خالد مشعل.

وزعم مصدر اسرائيلي رسمي انه لم يتم اعتقال اي رجل موساد في اي بلد عربي، وان النبأ "هو مجرد قصة خيالية ودعاية رخيصة"!

وكان محمد نزال، عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" ، قد قال امس، إن "إحدى الدول العربية ألقت القبض، مؤخرا، على خلية إرهابية تابعة لجهاز (الموساد) الاسرائيلي، كانت تخطط لاغتيال قادة الحركة في الخارج، وعلى رأسهم خالد مشعل رئيس المكتب السياسي للحركة".

وقال نزال إن المسؤولين في الدولة، التي رفض ذكر اسمها، "أبلغوا قادة الحركة بالقبض على أعضاء الخلية، وأوصوهم بضرورة اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر في تنقلاتهم".

وكانت اسرائيل قد حاولت اغتيال مشعل، في الاردن، عام 1997، لكن رجال الموساد الذين ارسلوا لتنفيذ المهمة فشلوا، وطوردوا حتى مقر السفارة الاسرائيلية واعتقلوا، ما اضطر اسرائيل الى الاعتراف بالجريمة، واطلاق الشيخ احمد ياسين، زعيم حماس، من السجن، مقابل تسليمها رجال الموساد.