حوالي 300 إصابة معظمها حالات هلع بصواريخ المقاومة الفلسطينية منذ بداية عام 2005..

حوالي 300 إصابة معظمها حالات هلع بصواريخ المقاومة الفلسطينية منذ بداية عام 2005..

أكثر من 300 إسرائيلي أصيبوا بجراح منذ بداية سنة 2005 جراء صواريخ المقاومة في مناطق النقب الغربي، هذا ما جاء من المعطيات التي جمعت من مستشفى "برزيلاي" في أشكلون(عسقلان) والتي نشرها موقع "يديعوت أحرونوت" مساء اليوم.

وتشير المعطيات إلى أنه في الـتسعة أشهر الماضية من العام الجاري أصيب 202 شخص، أي أكثر بضعفين من مجمل عدد المصابين في السنة الماضية، والذي بلغ 87 مصابا. وكان أكثر الأشهر من حيث عدد الإصابات هو شهر يوليو/ تموز الماضي، أثناء فترة العدوان على لبنان، حيث أصيب في هذا الشهر 85 شخصا من بلدات سديروت والمستوطنات في منطقة غزة.

وتشير المعطيات أن في شهر أغسطس/آب 2005 – فترة فك الارتباط- لم تسقط صواريخ تقريبا على البلدات الإسرائيلية ووصل إلى المستشفى مصاب واحد فقط.
يذكر أن الأغلبية الساحقة من الإصابات هي إصابات بحالات هلع، وكان هناك بعض الإصابات الخفيفة والمتوسطة والصعبة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018