مجلة دير شبيغل الألمانية: إسرائيل تستعد لقصف المفاعل النووي الايراني

مجلة دير شبيغل الألمانية: إسرائيل تستعد لقصف المفاعل النووي الايراني

كشفت مجلة دير شبيغل الآلمانية في تقرير لها اليوم (السبت) ان إسرائيل تستعد لقصف المفاعل النووي الايراني ومنع ايران من حيازة أسلحة نووية.

ويشير تقرير دير شبيغل نقلا عن مصادر أمنية إسرائيلية ان إسرائيل أصبحت مستعدة على مهاجمة ما تدعيه بانه مفاعل نووي ايراني، حيث تدعي إسرائيل ان برنامج ايران النووي وصل الى مراحل متقدمة جدا.، وان ايران وصلت الى مرحلة تستطيع فيها انتاج اليورانيوم المخصب يمكنها من انتاج قنابل نووية.

كما يقول التقرير ان وحدة خاصة من جهاز الموساد الإسرائيلي تعكف منذ شهرين على اعداد خطة مفصلة لقصف المفاعل النووي الايراني.

وتقتبس المجلة طيارا إسرائيليا من سلاح الجو الإسرائيلي قوله بان الحديث يدور عن "مهمة معقدة لكنها قابلة للتنفيذ من الناحية التقنية".

كما تضيف المجلة نقلا عن مصادر إسرائيلية ان اسرائيل تملك معلومات عن وجود ستة مراكز نووية في ايران، وان ثلاثة منها لم تكن معروفة للعالم وانما كشف عنها الموساد الإسرائيلي.

وكانت اسرائيل قد وجهت على لسان مصدر عسكري رفيع المستوى قبل نحو شهر، تهديدا الى ايران، قالت فيه انها (اسرائيل) لن تسمح بحيازة ايران للساح النووي.

والمح المصدر الاسرائيلي الى ان اسرائيل لن تتردد بقصف المفاعل النووي الايراني، مذكرا بقيامها، في الثمانينيات، بقصف المفاعل النووي العراقي وقال: " لو كان الامر كذلك لكان بحوزة العراق، اليوم، سلاح نووي. يجب عدم السماح بحيازة ايران لسلاح نووي كما لم يحدث في العراق"!

ويشار الى ان ايران كانت قد نفت عغلى لسان وزير الخارجية الايراني، كمال خرازي وجود اي برنامج لدى ايران لانتاج الاسلحة النووية، منتقداً في الوقت ذاته، الضغوط السياسية التي تمارس ضد طهران لاجبارها على التخلي عن حقها المشروع في امتلاك التكنولوجيا النووية للاغراض السلمية.

كما أشار خرازي الى صمت العالم تجاه "الكيان الصهيوني الذي يمتلك ترسانة نووية كبيرة ويتجاهل الدعوات للتوقيع على معاهدة منع انتشار الاسلحة النووية".