وزير الأمن الإسرائيلي: منذ تسلم السلطة الفلسطينية المسؤولية في غزة انخفض عدد التحذيرات من العمليات

وزير الأمن الإسرائيلي: منذ تسلم السلطة الفلسطينية المسؤولية في غزة انخفض عدد التحذيرات من العمليات

عقد وزير الأمن الإسرائيلي شاؤول موفاز مؤتمرا صحفيا في فندق كينغ ديفيد في القدس بعد انتهاء اجتماعه مع وزير الأمن الفلسطيني محمد دحلان.

وكان الطرفان قد اجتمعا خلال اليوم في القدس لمدة ثلاث ساعات. وقال موفاز انه لن يكشف عن جميع تفاصيل اللقاء، لكنه أشار ان الاجتماع كان بروح ايجابية ومثيرة للتفائل بقيام الفلسطينيين بمحاربة الارهاب على حد تعبيره.

كما قال موفاز انه منذ تسلم السلطة الفلسطينية المسؤولية الأمنية في غزة وبيت لحم انخفضت التحذيرات حول العمليات كما انخفضت عمليات التحريض على حد قول موفاز.

ثم أشار موفاز انه رغم التقدم الحاصل فان الطريق طويلة وهناك الكثير مما يجب القيام به من أجل تنفيذ خارطة الطريق.

كما قال موفاز ان على السلطة الفلسطينية اتخاذ المزيد من الاجراءات لمنع العمليات الارهابية ومن ثم العمل على تفكيك البنى التحتية للتنظيمات الارهابية.

وحول اعادة نشر قوات الجيش الإسرائيلي قال ان إسرائيل لن تقوم بذلك قريبا ولن تعيد نشر قواتها في المزيد من المدن الفلسطينية قبل ان تتخذ السلطة الفلسطينية اجراءات حازمة ضد التنظيمات الارهابية.

كما اشار موفاز الى ان إسرائيل ستواصل تقديم التسهيلات للفلسطينيين وسيكون ذلك بالتلاءم مع تنفيذ الطرف الفلسطيني لالتزاماته.

وصرح موفاز ان اللجنة الأمنية المشتركة التي تم اقرارها خلال اجتماع شارون أبو مازن من الاسبوع الماضي سوف تجتمع خلال الاسبوع لأول مرة، كما ألمح الى امكانية اجتماعة ثانية مع الوزير دحلان خلال الاسبوع الحالي.