بدء مفاوضات تشكيل الحكومة الاسرائيلية باجنماع طاقمي الليكود ويش عتيد اليوم

بدء مفاوضات تشكيل الحكومة الاسرائيلية باجنماع طاقمي الليكود ويش عتيد اليوم


بعد تكليفه مساء أمس رسميا من قبل الرئيس الاسرائيلي يبدأ نتنياهو ظهر، اليوم الأحد، المفاوضات الائتلافية سعيا لتشكيل الحكومة الجديدة بلقاء يعقد بين الطاقمين المفاوضين لقائمة الليكود بيتنا وحزب هناك مستقبل.

وقال عضو الكنيست اوفير اكونيس من الليكود انه يجب على حزبه مراعاة مواقف كتلة النواب المتشددين دينيا التي تضم 18 نائبا بقدر مراعاة مواقف حزب هناك مستقبل.

واضاف ان من واجب الليكود باعتباره حزبا "قوميا" العمل على جسر الفجوات في المجتمع الاسرائيلي خاصة بما  يتعلق بمسألة المساواة في تحمل اعباء الخدمة العسكرية والمدنية.

وأكد النائب اكونيس ان الجميع يدرك انه لا يمكن تجنيد جميع الشبان "الحريديم" بشكل فوري، مشيرا مع ذلك الى انه ما من سبب يحول دون انخراط الشبان المتشددين دينيا والشبان العرب في الخدمة الوطنية المدنية.

ومن جانبه قال رئيس حزب شاس ايلي يشاي انه اذا اصر رئيس حزب "يوجد مستقبل" يائير لابيد على اطلاق الشعارات والمطالبة بتجنيد جميع اليهود "الحريديم" سيؤدي ذلك الى احداث شقاق.

واكد يشاي في سياق مقابلة اذاعية على ضرورة التوافق على اي قانون سيتم سنه بهذا الشان، مضيفا ان سلطات الجيش تفضل عدم تجنيد الشبان الحريديم دفعة واحدة.

ويبدو أن مهمة نتنياهو الصعبة ستكون التوفيق بين كتلة يائير لابيد العلمانية التي تشكل 19 عضوا وكتلة الحريديم التي تشكل 18 عضوا للخروج بحكومة موحدة لقطاعات المجتمع الاسرائيلي وتتمتع بقاعدة عريضة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018