الشرطة تغير موقفها: الإخلاء سيستمر خلال الليل

الشرطة تغير موقفها: الإخلاء سيستمر خلال الليل
مستوطنة تلقي الخضار على قوات الأمن الإسرائيلية (أ.ف.ب)

أعلنت قوات الأمن الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، أن إخلاء البؤرة الاستيطانية 'عمونا' يتوقف مع حلول الظلام، لكنها غيرت موقفها بعد فترة قصيرة لتعلن أن الإخلاء سيستمر خلال الليل. 

ومنذ الصباح، بدأت الاستعدادات لإخلاء البؤرة الاستيطانية، وبدأ الإخلاء الفعلي قبيل الظهر، ورفض المستوطنون الخروج واشتبكوا مع قوات الأمن الإسرائيلية، وأصيب 15 عنصرًا من قوات بالأمن خلال الإخلاء، فيما اعتقل 7 مستوطنين.

ونشر الجيش الإسرائيلي ثمانية كتائب حول البؤرة الاستيطانية لمنع المزيد من المستوطنين ونشطاء اليمين من الدخول إلى 'عمونا'، وأشارت التقارير إلى أن نحو 3 آلاف شرطي يعملون على إخلاء ألف مستوطن، في عملية إخلاء بطيئة جدا، تحاول الشرطة خلالها عدم المس بأي مستوطن.

ومن المرجح، وبسبب وتيرة الإخلاء البطيئة، أن لا تتمكن قوات الأمن من إخلاء البؤرة الاستيطانية خلال الليل، وأن يكسب المستوطنون جولة أخرى، وربما خلالها يتمكن عرابو الاستيطان وأعضاء الكنيست الذين يدعمونهن من التوصل إلى تسوية معينة.

ومع تقدم أفراد الشرطة باتجاه بيوت المستوطنة، بدأ المستوطنون بإطلاق هتافات 'يهودي لا يطرد يهوديا'، كما دعوا أفراد الشرطة إلى رفض الانصياع لأوامر الإخلاء.

وجاء أن المستوطنين بدأوا بدفع أفراد الشرطة إلى الخلف، وعمدوا إلى إشعال الإطارات المطاطية مجددا، وتم اعتقال اثنين منهم.

وكان قد تحصن المئات من الشبان المستوطنين داخل البؤرة الاستيطانية، منذ يوم أمس، وبدأوا بإشعال الإطارات.

وجاء أن المستوطنين بدأوا بداية بإلقاء الحجارة باتجاه قوات الشرطة، بينما حافظت قوات الأمن على مسافة عشرات الأمتار بينهم وبين البؤرة الاستيطانية.

يذكر أن البؤرة الاستيطانية قد أقيمت على أراض فلسطينية خاصة قرب مستوطنة 'عوفرا' عام 1997. وفي العام 2006 تم هدم تسعة مبان ثابتة وضعت في المكان. وفي العام 2008 قدم أصحاب الأراضي، بواسطة منظمة 'ييش دين'، التماسا باستعادة أراضيهم.

وفي حينه، التزمت الدولة بهدم 'عمونا' حتى نهاية العام 2012، ولم تلتزم بالتعهد. وفي العام 2014 أصدرت المحكمة العليا، ردا على التماس العام 2008، قرارا بهدم البؤرة الاستيطانية خلال سنتين.

وفي تشرين الثاني/ نوفمبر رفضت المحكمة العليا طلب الدولة تأجيل عملية الإخلاء. وفي نهاية كانون الأول/ ديسمبر، وفي أعقاب تعهد المستوطنين بالإخلاء طواعية، صادق قضاة العليا على تأجيل عملية الاخلاء حتى الثامن من شباط/فبراير الجاري.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص