نتنياهو يهدد بهجوم ضد إيران ومواصلة الهجمات في سورية

 نتنياهو يهدد بهجوم ضد إيران ومواصلة الهجمات في سورية
نتنياهو في قاعدة "نيفاطيم"، اليوم (وزارة الأمن الإسرائيلية)

وجه رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، تهديدا مباشرا بشن هجوم جوي في إيران، إلى جانب مواصلة الهجمات ضد المواقع الإيرانية في سورية. وجاء ذلك خلال زيارة لقاعدة سلاح الجو في "نيفاطيم"، اليوم الثلاثاء، وتفقد خلالها سرب طائرات "F 35"، التي يطلق الجيش الإسرائيلي اسم "أدير"، أي "عظيم"، بعد إدخال أجهزة إضافية عليها.

وقال نتنياهو إن "إيران تهدد مؤخرا بتدمير إسرائيل. يجب أن تتذكر إيران أن هذه الطائرات تستطيع أن تصل إلى كل مكان في الشرق الأوسط، وأيضا إلى إيران وبكل تأكيد إلى سورية أيضا".

وأضاف أنه "أجري جولة تفقدية مثيرة جدا في قاعدة سلاح الجو. أرى جميع منظومات الأسلحة وطائراتنا. ومن خلفي تقف طائرة "العظيم", الـF-35".

وحسب بيان صادر عن مكتبه، عقد نتنياهو جلسة أمنية، شارك فيها رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، وقائد سلاح الجو، عميكام نوركين، والمسؤولون في قاعدة "نيفاطيم".

ونقلت وكالة مهر الإيرانية شبه الرسمية للأنباء، الأسبوع الماضي، عن برلماني إيراني بارز قوله إنه إذا هاجمت الولايات المتحدة إيران فإن إسرائيل ستدمر في نصف ساعة.

من جانبه، اتهم وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، حلفاء الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، باستدراج الأخير إلى قتل الاتفاق النووي، الموقع عام 2015، بين طهران وقوى عالمية.

وقال ظريف على "تويتر" إن مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، ونتنياهو قتلا اتفاقية بين ثلاث دول أوروبية وإيران، عام 2005، بإصرارهما على وقف التخصيب تماما.

وأضاف ظريف أنه "والآن استدرجا دونالد ترامب لقتل الاتفاق النووي بنفس الطريقة".

وأعلنت إيران، أول من أمس، أنها ستزيد من تخصيب اليورانيوم عن المستوى المنصوص عليه في اتفاق 2015، وذلك ردا على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق وفرض عقوبات اقتصادية على طهران.