طاقم الليكود للمفاوضات الائتلافية يتفكك ويقتصر بغالبيته على "يسرائيل بيتينو"

طاقم الليكود للمفاوضات الائتلافية يتفكك ويقتصر بغالبيته على "يسرائيل بيتينو"

كتبت "هآرتس" أن طاقم المفاوضات الائتلافي في "الليكود" بدأ يتفكك، وبالنتيجة فإن غالبية أعضاء الطاقم هم من "يسرائيل بيتينو".

وأشارت إلى أن أعضاء الطاقم يستقيلون الواحد بعد الآخر، حيث أنه بعد أن قرر نتان إيشيل التراجع عن المشاركة في الطاقم، أعلن يوم أمس، الأحد، المحامي المقرب من نتانياهو، يتسحاك مولخو عن استقالته. وبالنتيجة فإن المفاوض الوحيد في الطاقم من الليكود هو المحادي دافيد شمرون، الذي يعتبر مقربا جدا من نتانياهو.

وكان قد أعلن صباح أمس المحامي مولخو عن استقالته من الطاقم، وذلك بعد أن أوضح المستشار القضائي للحكومة له أنه لا يستطيع أن يقوم بالدور السياسي، وفي الوقت نفسه مواصلة إشغال منصب المبعوث الخاص لنتانياهو لشؤون المفاوضات السياسية.

وكتبت "هآرتس" أن استقالة مولخو هي دليل آخر على التحول الذي يخطط له نتانياهو في المجال السياسي، وذلك بعد أن دعا رئيس السلطة الفلسطينية يوم أمس الأول إلى العودة إلى طاولة المفاوضات.

إلى ذلك، يعمل إلى جانب شمرون ممثلان من قبل "يسرائيل بيتينو"، هما المحامي يوآف ماني ومراقب الحسابات موشي ليئون، واللذان يفترض أن يمثلا مصالح حزبهما.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018