لاجارد: صندوق النقد الدولي يحقق "بعض" التقدم في المحادثات مع اليونان

لاجارد: صندوق النقد الدولي يحقق "بعض" التقدم في المحادثات مع اليونان
رئيسة صندوق النقد الدولي لاجارد

قالت رئيسة صندوق النقد الدولي، اليوم الثلاثاء، إن الصندوق يحقق "بعض" التقدم في المناقشات مع  اليونان بخصوص اتفاق للمساعدات المالية لكن يجب عليه أيضا أن يدرس آراء المجتمع الدولي.

وأضافت كريستين لاجارد قائلة في مؤتمر "نحن في مناقشات مستمرة ونحقق بعض التقدم في تلك المفاوضات مع السلطات اليونانية".

وتحاول اليونان والدائنون الدوليون الوصول إلى اتفاق يحول دون نفاد السيولة المالية لدى أثينا في مقابل تعهدات بإصلاحات اقتصادية.

وقالت لاجارد "لكن من الواضح أنه وضع صعب .. وضع علينا جميعا أن نحرص فيه ليس فقط على النجاح الاقتصادي والاستقرار المالي بل أيضا المحاسبة على التعهدات التي قدمت إلى المجتمع الدولي".

ومع مواجهتها انتقادات بأن الصندوق منحاز إلى أعضائه الأكثر غنى تسعى لاجارد لإظهار أن المؤسسة المالية الدولية التي مقرها واشنطن صارمة مع جميع دولها الأعضاء البالغ عددها 188 دولة.

وقالت لاجارد إن المحادثات مع اليونان ينبغي أن تأخذ في الاعتبار أيضا الواقع السياسي في البلاد حيث انتخبت حكومة يسارية جديدة في وقت سابق هذا العام على أساس برنامج قوي مناهض لاتفاق الإنقاذ المالي.