سوق السيارات الأوروبية بوتيرة نمو متصاعدة

سوق السيارات الأوروبية بوتيرة نمو متصاعدة
(Pixabay)

أشارت الأرقام التي أدرجتها هيئة "المصنعين الأوروبيين للسيارات" في تقريرها الذي أصدرته اليوم الثلاثاء،  إلى أن سوق السيارات الأوروبية قد حققت تقدمًا بـ5.2% في حزيران/يونيو الماضي على مدى عام، بعد أن كانت نسبة الزيادة في أيار/مايو الماضي متواضعة جدًا (0.8%).

وأظهر التقرير ريادة فرنسا وإسبانيا لزيادة الشهر الحالي في الإنتاج، حيث سجلت سيارات مجموعة بي إس إيه، زيادة بنسبة 65.8% بفض إضافة ماركتي أوبل وفوكسهول اللتين تم شراؤهما العام الماضي من جنرال موتورز، فيما سجلت مجموعة رينو ارتفاعا بلغ 4.7%، أي أدنى من ارتفاع السوق.

وكان إجمالي النمو في قطاع السيارات الفرنسي لهذا الشهر 9.2% وإسبانيا 8% ، مقابل ألمانيا بنسبة 4.2%، بينما نقص معدل الميل في المملكة المتحدة بـ3.5%، وتراجع إيطالي بنسبة 7.3%. وبالمجمل، تم إنتاج 1.57 مليون سيارة خاصة جديدة في الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي.

وسجلت السوق الأوروبية طوال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، ارتفاعا بنسبة 2.9% أي أعلى من نسبة النمو 1% التي تتوقعها "هيئة المصنعين الأوروبيين للسيارات" للعام 2018. وكانت السوق أحرزت تقدما بلغ 3.4% خلال 2017، عندما تجاوزت عتبة بيع 15 مليون سيارة للمرة الأولى منذ 2007.

وباعت الشركات المختلفة، بالفترة بين كانون الثاني/يناير إلى حزيران/يونيو، 8.45 مليون سيارة في الاتحاد الأوروبي، مع تقدم في إسبانيا بـ10.1% وفرنسا بـ4.7% وألمانيا بـ 2.9% وتراجع في المملكة المتحدة بـ6.3% وإيطاليا بـ 1.4 %.

أما بما يتعلق بسلامة السوق في المقام الأول، فإن شركة فولكسفاغن كانت الأولى على الصعيد الأوروبي، بعد أن أحرزت شحناتها تقدما بلغ 13.3% في حزيران/يونيو و8% على امتداد الفصل، مع حصة للسوق بنسبة 24.4%.

ورسخت مجموعة بي إس إيه، موقعها في المرتبة الثانية على الصعيد الأوروبي. فهي لا تزال تحقق مكاسب من شراء أوبل التي كانت تحتسب العام الماضي في إطار مجموعة جنرال موتورز.

كما زادت حصتها في السوق من 5.9 نقاط إلى 16.3 نقطة، على امتداد الفصل، مدعومة بإضافة 487 ألف سيارة من العلامة التجارية المزدهرة، حتى لو أن هذه الأخيرة سجلت انخفاضا ملحوظا بـ 6.3% على مدى ستة أشهر.

وكان أداء مجموعة رينو أقل تألقا في حزيران/يونيو، وتراجعت حصتها في السوق 0.1 نقطة إلى %12.3. لكنها أحرزت تقدما من 0.2 نقطة إلى 0.7 ٪ على امتداد الفصل.