مسؤول صيني: على الولايات المتحدة إزالة السكين عن رقبتنا

مسؤول صيني: على الولايات المتحدة إزالة السكين عن رقبتنا
(أ ب)

قال مسؤول صيني إن بلاده مُستعدة لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة حول الصراع الاقتصادي المُتفاقم بينهما، لكنها تُطالب منافستها إظهار الصدق في المحادثات ورفع "السكين" الذي تضعه على "رقبة" بكين.

واعتبر أن نائب وزير التجارة الصيني، وانغ شوين، اليوم الثلاثاء، أن انعدام المؤشرات على نيّة البلدين استئناف المفاوضات لإنهاء الحرب التجارية، هو نتائج الرسوم الجمركية الأميركية.

وكتبت وكالة "بلومبرغ" الاقتصادية، إن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لا يبدو أنه سوف يستأنف المفاوضات مع الصين حيث أنه ما زال يُهدد بزيادة حجم الرسوم الجمركية على الواردات من البضائع الصينية، بالإضافة إلى حثه المزارعين الأميركيين على شراء بضائعهم من أسواق غير صينية.

وأكد شوين في تصريحاته اليوم، أن بلاده لن تتراجع عن فرض الرسوم الجمركية على بضائع الولايات المتحدة، والتي كان آخرها بزيادة الضرائب المتبادلة خلال الأسبوع المنصرم، حيث بدأت بفرض ترامب رسوم جمركية على ما قيمته 200 مليار دولار من الواردات الصينية وردت الصين بفرض ضرائب على 60 مليار دولار من الواردات الأميركية.

وصرح المفاوض عن وزارة التجارة الصينية، فو تسي يينغ، في المؤتمر الصحفي أيضا، أن الصين لن تضحي بحقها في تطوير اقتصادها، مضيفا أن الصين لن تغير مسارها ولكنها ستعمق الإصلاحات الجارية لاقتصادها.