ترامب: "الاحتياطي الفيدرالي جنّ جنونه" بعد تراجع الدولار

ترامب: "الاحتياطي الفيدرالي جنّ جنونه" بعد تراجع الدولار
(أ ب)

صرّح الرئيس الأميركي دونالد ترامب معلّقًا على تراجع الدولار الأمريكي، بصورة مفاجئة، أنّ "الاحتياطي الفيدرالي قد أصابه الجنون"في انتقاد حاد إلى البنك المركزي الأميركي وسياسته في رفع أسعار الفائدة، أمس الأربعاء.

وقال ترامب لصحافيّين "أعتقد أنّ الاحتياطي الفيدرالي يرتكب خطأ. أعتقد أنّ الاحتياطي الفيدرالي أصابه الجنون"، في تصريحات تأتي بعد يوم مظلم في "وول ستريت"، إذ هبط مؤشّر "داو جونز" إلى أدنى مستوى له منذ شباط/فبراير الماضي، وسط قلق المستثمرين حيال ارتفاع معدّلات الفائدة.

وخلال أسوأ جلسة منذ شباط/فبراير، انخفض مؤشّر "داو جونز" الصناعي بنسبة 3.15 في المئة، بينما كان وصل إلى مستوى قياسي قبل ثمانية أيام.

أما مؤشّر "ناسداك" فخسر 4.08 في المئة، فيما هوى مؤشّر "ستاندرد اند بورز" 3.29 في المئة.

واستبَقت المتحدّثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، تصريحات ترامب التي أدلى بها قُبيل انعقاد تجمّع في ولاية بنسلفانيا، بالقول إنّ "العوامل الأساسيّة ومُستقبل الاقتصاد الأميركي يبقيان ’قويَّين بشكل لا يُصدّق’".

وتحدّثت ساندرز عن "’النجاحات التاريخيّة’ لسياسة الرئيس ترامب" مع معدّل بطالة في أدنى مستوى له منذ قرابة خمسين عامًا، حسب قولها.

وأعرب ترامب عن أسفه لقرار الاحتياطي الفدرالي رفع أسعار الفائدة، مخالفا بذلك مرّة جديدة تقليد الامتناع عن التعليق على تصرّفات البنك المركزي ، حفاظاً على استقلالية المؤسسة النقدية في أيلول/سبتمبر المنصرم.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي سابق "أنا أفضّل بدلاً من ذلك خفض الدين العام أو القيام بأشياء أخرى. استحداث مزيد من الوظائف. لهذا السبب أنا أشعر بالقلق من حقيقة أنهم يحبّون، على ما يبدو، رفع أسعار الفائدة".

وانتقد الرئيس الجمهوري في تمّوز/يوليو الماضي السياسة النقدية للاحتياطي الفدرالي، معربا عن استيائه من أنّ ارتفاع أسعار الفائدة يزيد من الائتمان الاستهلاكي.

واستمر الدولار الأمريكي بالتراجع، الذي يُنظر إليه عادة كأحد الملاذات الآمنة في أوقات الاضطرابات ، اليوم الخميس، بعد أن دفع المستثمرون الأسهم الأميركية إلى أسوأ انخفاض يومي لها منذ نحو ثمانية أشهر.

وهبط مؤشر الدولار، الذي يقيس قوة العملة الأميركية مقابل ست عملات رئيسية، 0.25 في المئة إلى 95.27 يوم الخميس، بعد أن ارتفع إلى 95.79 في المئة بالجلسة السابقة.

وارتفع الين (العملة اليابانية)، الذي تعتبر ملاذ آمن للمستثمرين، إلى 112.19 للدولار وهو أعلى مستوياته منذ بداية الشهر الجاري،بسبب الخوف من المخاطرة في أعقاب تحذيرات من صندوق النقد الدولي بشأن النمو العالمي والاستقرار المالي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018