شركات الطيران العالمية تخسر 7.2 مليار بسبب كورونا

شركات الطيران العالمية تخسر 7.2 مليار بسبب كورونا
توضيحية (pixabay)

قالت الرابطة الدولية للنقل الجوي "إياتا"، إن خسائر شركات طيران الشرق الأوسط بلغت 7.2 مليارات دولار حتى 11 آذار/ مارس الجاري، بسبب فيروس كورونا.

وذكرت "إياتا" في تصريحات صحافية لنائب رئيس اتحاد النقل الجوي الدولي في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، محمد علي البكري، اليوم الخميس، أن 16 ألف رحلة طيران للركاب في الشرق الأوسط تم إلغاؤها.

وتوقع البكري، خسارة السعودية 16 مليون راكب، إضافة إلى 3.1 مليارات دولار من الإيرادات الأساسية، وأزيد من 140 ألف وظيفة بقطاع الطيران للمملكة، مهددة بسبب كورونا.

وأضاف البكري أن الإمارات فقدت 13.6 مليون راكب وإيرادات أساسية بقيمة 2.8 مليار دولار فيما خسرت 163 ألف وظيفة بقطاع الطيران هناك مهددة، بسبب الفيروس، أما مصر، فقد قال المسؤول في الرابطة، إن كورونا أدى إلى إلغاء حجوزات 6.3 ملايين مسافر.

وواجهت شركات الطيران حول العالم بما فيها الشرق الأوسط، أزمة سيولة، دفعتها في كل من الإمارات وقطر وإسرائيل، للطلب من موظفيها الحصول على إجازات غير مدفوعة لأسابيع قادمة.

واضطرت شركات الطيران في المنطقة العربية، إلى وقف العديد من الطائرات الخاصة ذات الأحجام الكبيرة، بسبب تراجع الطلب العالمي على الطيران، وفرض إجراءات دولية على الرحلات القادمة.

وحتى صباح الخميس، أصاب كورونا قرابة 220 ألفا في 176 بلدا وإقليما، توفي أكثر من 8970، أغلبهم في الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي، دولا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، بما فيها صلوات الجمعة والجماعة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص