سورية: مقتل 4 مدنيين إثر الهجوم الصاروخي الإسرائيليّ بحماة

سورية: مقتل 4 مدنيين إثر الهجوم الصاروخي الإسرائيليّ بحماة
غارات إسرائيلية سابقة تستهدف مواقع عسكرية للنظام وإيران (أرشيف- أ.ب)

قُتل أربعة مدنيين، بينهم طفلان، جراء قصف إسرائيلي استهدف فجر اليوم الجمعة، محافظة حماة في وسط سورية، وفق ما أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا".

ونقلت "سانا" عن مصدر عسكري سوري، القول إن الدفاعات الجوية السورية تصدّت فجرا لصواريخ إسرائيلية "وأسقطت معظمها".

وقال المصدر لاحقا "أسفر العدوان الإسرائيلي الجوي (...) عن استشهاد عائلة من أب وأم وطفلين". كما أصيب أربعة آخرين بجروح وتدمرت ثلاثة منازل في الطرف الغربي لمدينة حماة.

من جانبه، أفاد المرصد السوري برصد "قصف جوي إسرائيلي جديد على الأراضي السورية، من فوق الأراضي اللبنانية، استهدف 5 مواقع على الأقل يتواجد بها عناصر من الميليشيات الموالية لإيران و’حزب الله’ اللبناني ضمن قطعات النظام العسكرية بمحيط مدينة حماة وقربها في المنطقة الوسطى من سورية".

وأضاف: "ما أدى إلى تدميرها بشكل كامل، فيما تسببت بقايا الصواريخ التي أطلقتها كتائب الدفاع الجوي التابعة للنظام في محاولة منها للتصدي للصواريخ الإسرائيلية بمقتل عائلة مكونة من امرأة وزوجها وطفلين، بالإضافة إلى إصابة أربعة وهم رجل مسن بجراح خطيرة وطفلين وامرأة، وذلك بعد سقوط بقايا إحداها على حي كازو الواقع في القسم الشمالي الغربي لمدينة حماة.

وقالت وكالة الأباء السورية "سانا"، في وقت سابق اليوم، إنه "تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري فجر اليوم لعدوان جوي إسرائيلي من اتجاه الأراضي اللبنانية على محيط محافظة حماة وأسقطت معظم الصواريخ المعادية".

ونقلت الوكالة ع مصدر عسكري قوله إنه في "حوالي الساعة الرابعة من فجر اليوم شن العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً برشقات من الصواريخ من اتجاه مدينة طرابلس اللبنانية مستهدفا بعض الأهداف في محيط محافظة حماة. وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي للصواريخ المعادية وأسقطت معظمها".

وشنت إسرائيل هجوما واسعا في سورية، قبل عشرة أيام، أسفر عن مقتل 23 مسلحا من قوات النظام السوري والمليشيات الموالية لإيران في سلسلة غارات شنها الطيران الحربي الإسرائيلي على مواقع عسكرية في محافظة دير الزور شرق سورية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان حينها، إن بينن القتلى 7 جنود سوريين و16 عنصرا من الفصائل الموالية لإيران.

وقالت وكالة "سانا" حينها إن هذا العدوان الإسرائيلي استهدف مناطق في دير الزور وألبوكمال. ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري لم تكشف هويته أنه "في تمام الساعة 01:10 فجرا قام العدو الإسرائيلي بعدوان جوي على مدينة دير الزور ومنطقة البوكمال".

ودوت انفجارات عنيفة في أرجاء محافظة دير الزور، نتيجة القصف الإسرائيلي، الذي استهدفت مستودعات عياش ومعسكر الصاعقة عند أطراف مدينة دير الزور ومستودعات ومقرات في باديتي البوكمال والميادين.

ونفذت إسرائيل في ذلك العدوان الواسع أكثر من 18 ضربة جوية في المنطقة الممتدة من مدينة الزور إلى الحدود السورية العراقية في بادية البوكمال، وسط معلومات مؤكدة عن تدمير مستودعات أسلحة.

وتتمركز في تلك المواقع ميليشات الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني و"فاطميون" التي تتخذها مركزا للتدريب، وإعداد المقاتلين.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص