طمرة: اعتقال 3 متظاهرين ضد جرائم الشرطة

طمرة: اعتقال 3 متظاهرين ضد جرائم الشرطة
من الاحتجاجات في طمرة، الثلاثاء ("عرب 48")

شنت الشرطة الإسرائيلية، منتصف ليل الأربعاء - الخميس، حملة اعتقالات في مدينة طمرة طاولت 3 شبان على الأقل، على خلفية مشاركتهم في الاحتجاجات على جرائم الشرطة وتواطئها مع منظمات الإجرام التي انطلقت مساء الثلاثاء، عقب تشييع جثمان الشهيد، أحمد حجازي، الذي قتل برصاص الشرطة، مساء الإثنين.

وادعت الشرطة أن الشبان ألقوا الحجارة على عناصرها خلال قمعها للاحتجاجات. وعُلم أن الشبان المعتقلين هم: رضا عياشي وعمر خلف وثائر خلف؛ وسط استياء شعبي على أداء الشرطة التي تعمل على ملاحقة المحتجين على الجريمة عوضا عن ملاحقة المجرمين.

ويشهد المجتمع العربي في الداخل الفلسطيني حراكا متصاعدا ضد الجريمة وتفاقم أعمال العنف وآخرها جريمتي طمرة والناصرة؛ حيث تشهد الناصرة وأم الفحم وكفركنا والطيرة وباقة الغربية تظاهرات أسبوعية؛ فيما شارك الآلاف في تشييع الشهيد الطالب حجازي، في طمرة، مساء الثلاثاء.

وعلى صلة، أقرت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، تنظيم مظاهرة شعبية قطرية حاشدة، وذلك يوم السبت القادم عند الساعة الثالثة والنصف في مدينة طمرة، بالإضافة إلى تنظيم وقفات احتجاجية أسبوعية في أكثر من 10 مواقع على مدار الأسابيع القادمة على الشوارع الرئيسية، وذلك ابتداء من نهاية الأسبوع الجاري.

كما دعت المتابعة إلى مظاهرة قطرية كبيرة في تل أبيب، على أن "تتجند مركبات المتابعة الحزبية والسلطات المحلية العربية لإنجاحها وترتيب سفريات منظمة للمشاركين ودعوة أطر وشخصيات وأفراد من المجتمع اليهودي للمشاركة في هذه المظاهرة التي سيعلن عن موعدها لاحقا"، بحسب ما جاء في بيان صدر عن المتابعة.

ومساء الإثنين، أطلقت الشرطة الإسرائيلية النار داخل حي سكني في طمرة، بزعم الرد على إطلاق ملثمين النار على أحد المنازل ما أدى إلى مقتل مشتبه به وإصابة آخر؛ إضافة إلى استشهاد الطالب الجامعي، حجازي، وإصابة الطبيب، محمد عرموش، برصاص الشرطة.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص