تمديد اعتقال امرأة وشاب على خلفية جريمة قتل يارا أيوب

تمديد اعتقال امرأة وشاب على خلفية جريمة قتل يارا أيوب
المشتبهة بالضلوع في الجريمة بالمحكمة، اليوم

مددت محكمة الصلح في الناصرة، مدة اعتقال مشتبه ومشتبهة (21 و50 عاما) من قرية الجش، بالضلوع في جريمة قتل الفتاة يارا أيوب (16 عاما)، كانت قد اعتقلتهما مساء أمس، الثلاثاء، بالإضافة إلى المشتبه الرئيسي (28 عاما) ووالده (53 عاما).

وبحسب قرار المحكمة جرى تمديد اعتقالهما لغاية يوم الأحد المقبل 2.12.2018. 

وقال المحامي باسل فلاح، المكلف بالدفاع عن المشتبه بهما، لـ"عرب 48" إن "موكلي ينكران كل الشبهات الموجهة إليهما، ولا علاقة لهما بالجريمة ولا بالمساعدة بعد وقوع الجريمة. لم يتفوها بأية كلمة أمام القاضية، وكان يبكيان الضحية التي تربطهما بها علاقة وطيدة".

المشتبه بالضلوع في الجريمة بالمحكمة، اليوم

وأضاف المحامي فلاح أن "المشتبه به الرئيسي بالجريمة، وهو شاب يبلغ من العمر 28 عاما كان قد تم تمديد اعتقاله، أمس، لمدة 9 أيام على ذمة التحقيق، قال لي إنه لا يهمه حتى لو مددوا اعتقاله 20 يوما، وأن المهم أن تظهر الحقيقة وتثبت براءته".
وفي نفس السياق، مددت محكمة الصلح في الناصرة، أمس الثلاثاء، اعتقال الشاب المشتبه الرئيسي (28 عاما) بقتل الفتاة أيوب والمشتبه الثاني (53 عاما) وهو والد المشتبه الرئيسي، مدة تسعة أيام حتى الخامس من كانون الأول/ ديسمبر المقبل، على ذمة التحقيق.

وكانت الشرطة قد استصدرت أمر حظر نشر حول تفاصيل التحقيقات في ملف الجريمة.

اقرأ/ي أيضًا | والدة القتيلة يارا أيوب تروي تفاصيل ما بعد اختفاء ابنتها

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"