وفاة الرّئيس التّونسي المخلوع زين العابدين بن علي

وفاة الرّئيس التّونسي المخلوع زين العابدين بن علي
زين العابدين بن علي (أ ف ب)

أعلنت إذاعة "موزاييك" التّونسيّة وفاة الرّئيس التّونسيّ لمخلوع زين العابدين بن علي، عن عرم ناهز 83 عامًا، بعد صراع مع المرض، في أحد مستشفيات السّعودية، فيما أكّدت وسائل إعلام محلّيّة أخرى الخبر.

ووفق ما ذكرته الإذاعة التّونسيّة، فقد مكث بن علي في قسم العناية المشدّدة في المستشفى السّعوديّ منذ نحو ثلاثة أشهر، فيمنا قال محامي الرّئيس المخلوع، منير بن صالحة، في حديث مع الإذاعة إنّه قد تعرّض في 12 أيلول/ سبتمبر لجاري لانتكاسة صحيّة، انتهت بوفاته اليوم.

وكان بن علي قد هرب إلى جدة برفقة زوجته ليلى الطرابلسي وابنتهما حليمة وابنهما محمد زين العابدين، تاركا السلطة، في الرابع عشر من يناير/كانون الثاني 2011، بعد شهر من انطلاق مظاهرات الثّورة التّونسيّة آنذاك، والتي قمعت بقوة. 

وفي السابق ومنذ استقراره في السعودية ظهرت بانتظام شائعات حول تأزم مفترض لوضعه الصحي وحتى أنباء كاذبة عن وفاته. وأعلن منير بن صالحة الذي يقدم نفسه محاميا لبن علي في 12 أيلول/ سبتمبر 2019 أن الأخير" مريض جدا"، ليعود وينفي لاحقا كل الإشاعات التي تم تداولها بخصوص وفاته، مبينا في تصريح لإذاعة تونسية خاصة أنه "لم يمت ولكن حالته الصحية صعبة. خرج من المستشفى ويعالج في بيته وحالته مستقرة"، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسيّة "فرانس برس".

وشغل زين العابدين بن علي منصب رئيس الجمهورية التونسية منذ عام 1987، حين عُيّن بانقلاب رئيسًا للوزراء، ليتولّى رئاسة لجمهوريّة بإعلانه أنّ الرّئيس الحبيب بورقيبة عاجز عن تولّيها، حتّى اندلاع الثّورة التّونسيّة في أواخر عام 2010.